الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ الاصلاح الخيرية توزع 300 سلة غذائية على نازحي مديرية المعافر
    أعرب الاستاذ عادل المشمر - مدير عام المديرية - عن سعادته حضور توزيع المواد الغذائية للنازحين في اطار المديرية

    الرئيس هادي يتلقى برقية تهنئة من الملك سلمان بمناسبة العيد الـ 55 لثورة الـ 26 سبتمبر

    كيف وصلت الطفلة بثينة إلى الرياض؟ "صورة"

    مصادر: الحوثيون يحتجزون أميركيا في صنعاء

    ضبط خلية إرهابية في لحج

  • عربية ودولية

    ï؟½ "سوريا الديمقراطية" تتهم روسيا بقصف مواقعها بدير الزور
    أعلنت ميليشيات "قوات سوريا الديمقراطية"، الاثنين، أن الطائرات الروسية والقوات الحكومية السورية هاجمت

    بدء التصويت في استفتاء استقلال كردستان العراق

    البارزاني: الأكراد لن يعودوا مطلقًا إلى بغداد

    قوات “سورية الديمقراطية” تشكل مجلس محافظة دير الزور المدني

    بيونغيانغ ترد على ترامب بطريقتها الخاصة

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ مقتل الدكتورة السورية المعارضة "عروبة بركات" وابنتها الصحفية "حلا" في إسطنبول
    عثرت قوات الأمن التركية على جثة الناشطة السورية المعارضة الدكتورة "عروبة بركات"، وابنتها الصحفية "حلا بركات"،

    شاهد : جوجل تحتفي باليوم الوطني للمملكة العربية السعودية

    مكتب الأمم المتحدة يتهرب من الرد على أسئلة "الشرق الأوسط" حول انتقادات لفشله في إدارة ملياري دولار

    العاهل السعودى يبحث مع وزير الخارجية الروسى الأوضاع الإقليمية والدولية

    العثور على السفير الروسي في السودان ميتا في حوض سباحة

  • شؤون خليجية

    ï؟½ محمد بن زايد يستقبل الرئيس المصري السيسي في أبوظبي
    وصل الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، اليوم الاثنين، إلى العاصمة الإماراتية أبوظبي، وكان الشيخ محمد بن زايد آل ن

    للمرة الأولى.. المرأة السعودية تقتحم عالم المسرح داخل المملكة

    قرقاش: الإمارات تؤكد على وحدة العراق وطنًا يسع الجميع

    المملكة تحتفي غداً السبت بذكرى اليوم الوطني السابع والثمانين

    هكذا احتفلت الكويت باليوم الوطني السعودي (صور)

  • رياضة

    ï؟½ اليمن تلعب ضد قطر في كأس الخليج العربي
    سُحبت، صباح اليوم الاثنين، بالعاصمة القطرية الدوحة، قرعة كأس الخليج العربي، في نسختها الثالثة والعشرين، المقرر

    كافاني يرفض مليون يورو لحل أزمته مع نيمار

    من هم أصحاب الإنجاز الذي أسعد اليمن في 2017؟

    كيف تسبب كريستيانو رونالدو في تخلي مانشستر يونايتد وريال مدريد عن فان نيستلروي

    رقم غريب لرونالدو في "الليغا"

  • اقتصاد

    ï؟½ بعد مرور عام.. هل كان قرار نقل البنك المركزي من صنعاء إلى عدن صائبًا؟
    أصدر الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي في أيلول/سبتمبر 2016، قراراً بنقل مقر البنك المركزي من صنعاء إلى العاصمة

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد

    دبلوماسي سعودي: الرياض ستنضم للممر الاقتصادي بين الصين وباكستان

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم السبت

  • تكنولوجيا

    ï؟½ تطبيق Play Protect وحده لا يكفي لأمان الهواتف
    أشارت بوابة التقنيات "موبايل زيشر.دي" إلى أن تطبيق مكافحة الفيروسات Play Protect يعمل منذ أوائل الصي

    11 ميزة "خفية" في نظام تشغيل آيفون الجديد

    احذر هذه التطبيقات على هاتفك...تسرق أموالك بطرق شرعية

    "بيكسل 2".. كل ما تريد معرفته عن "منافس آيفون" المنتظر

    ابتكار اختبار جديد يكشف تعاطي الكوكايين من البصمة

  • جولة الصحافة

    ï؟½ أمريكا تكشف عن القائمة الجديدة للدول المشمولة بقرار حظر السفر
    قالت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامبالأحد إن الولايات المتحدة ستمنع دخول مواطني كوريا الشمالية إليها في إطا

    يوم السعودية الوطني.. عروض ثقافية واحتفالات تعم المملكة

    وزارة العمل السعودية: 3 حالات فقط تنقل فيهم الكفالة بدون موافقة الكفيل

    السعودية تحظر عمل الوافدين الأجانب في مهنة جديدة‎

    الرياض: نتطلع لحكمة برزاني لعدم إجراء الاستفتاء

سام الغباري
هيت لك !
الاثنين 26 يونيو 2017 الساعة 20:28
سام الغباري
 
 
- الجزيرة عادت لنقل "صرخة" الحوثيين ومسيراتهم كما فعلت في الحروب الست "٢٠٠٤ - ٢٠١٠م " ، ورويدًا رويدا سيتحدث قادة التجمع اليمني للإصلاح وعناصرهم عن الرئيس "هادي" بعين ملؤها الشك والاستهتار حين الحديث عن "حربه العبثية" مع الحوثيين ! ، وتوجيه إتهاماتهم له بـ "اللجوء" إلى الخارج لمحاربة "فصيل" يمني يتمتع بالحقوق والحريات ! .
 
- فعلوا ذلك مع "صالح" الذي ظللهم وظللوه بغمائم البركة والنفوذ طيلة ٣٣ عامًا ، ثم قتلوه حرقًا !، غير أنه نجا وخرج مدمنًا رائحة البارود ، فسدد قبضته وأطلق بركانه الذي تطاير حممًا على كل من اعترض مسيره ومسيرته الهائجة ، جلب إليهم أعداءهم التقليديين من جبال "صعدة" طمعًا في حرب لا تلوث يديه ، أراد النصر بفم ملوث من "الشمّة" ، برائحة كريهة كان يعرف مكان دفنها ، استعاد لعنة فرعون ونفخ الروح في بقايا براز وبول وقيء قميء ، فتشكل "الزومبي" على هيئة مسوخ متعددة ، فكان "عبدالملك الحوثي" وشياطينه الغواة ، جحافل من "تتار" الجهل ، ومجرمون لا كبير بينهم ، وزّع عليهم الأسلحة وأخرجهم من المزرعة التي ماتزال تنتج مثل هذه الكائنات البغيضة إلى يومنا هذا !.
 
- الرئيس "هادي" بالنسبة للإصلاح لا شيء مقارنة بصديقهم "صالح" ، إنهم يشعرون بالتورط معه ! ، يقولون ذلك من تركيا والدوحة وصنعاء ، ولولا الدعم المالي الذي تقدمه السعودية لقياداتهم المنفية لكبّروا بجهاد النفس على المملكة ومنعوا الحقيقة من النفاذ إلى بصيرة القلوب المفزوعة ، فما الذي يقولونه من "قطر" ؟!
 
- قدّم المذيع السعودي "علي الظفيري" استقالته من "الجزيرة" قال أنها طاعة لله ولولي أمره الملك ، بينما يرفض "سعيد ثابت سعيد" و "احمد الشلفي" اطاعة الرئيس هادي أو الاستاذ اليدومي الذي ينتميان عضويًا إلى حزبه ، هناك فرق في الطاعات والبلدان والمشاعر الوطنية ، فروق جوهرية بين من يبارك إعادة "الجزيرة" لتقارير مصورة عن مسيرات الحوثيين بيوم القدس العالمي ، ومذيع نزيه فضّل بلاده على قناته ، وحبا ملكه بطاعة لا يوجبها لأمير قطر المتهم عربيًا بتمويل الإرهاب ! ، منذ عامين كانت "الجزيرة" تصف الحوثيين بالمتمردين ثم تحولوا فجأة إلى مقاومين مشهود لها بـ "الانتصار" لقضية العرب الأولى "القدس" ! ، كيف سنصدق "احمد الشلفي" بعد إلتئام الجراح الخليجية وهو يدعونا في تقرير جديد ومتلفز ناصحًا إلى الوثوب على الحوثيين كجماعة أدركت سوءها وفحشها وفسادها واجرامها العنيف ؟! .
 
- الإصلاحيون يعرفون مصلحتهم جيدًا مع المال شأوهم شأو كبرائهم وساداتهم من فصائل متعددة للتيارات الاسلاموية التي تقوم على الاقتصاد وتخدم عناصرها بوضع مريح سياسيًا وماليًا ، قطع التمويل النقدي لأي جماعة دينية يهدد اقتصاد وحياة مئات الآلاف من عناصرها ويدفعهم تحت أي مبرر للقتال الميداني والاليكتروني ، واستخدام الدعاية على كل خصومهم ، بما في ذلك الشائعات والحرب النفسية وإدارة الإخضاع بالقهر والتعذيب .
 
- تُكشر "الجزيرة" عن انيابها ويتحول كل سواح "قطر" إلى خبراء في السياسة ومحللين للعلاقات الاقتصادية والفنية والعسكرية نيلًا من الدول الأربع التي حاولت إثناء "الدوحة" عن جريمتها العلنية وعلاقتها المطردة مع الإرهاب ، بما في ذلك تمويل "داعش" عبر إدارة ملفات الخطف وتحرير السجناء بأموال ضخمة أثارت قلق المؤسسات البريطانية في العام الماضي .
 
- يتشظى التجمع اليمني للإصلاح لأول مرة في تاريخه بين مؤيد لـ "الدوحة" وصامت ماكر في "الرياض" وزاعق في "تركيا" وراضخ في "صنعاء" ومبهوت في "عدن" ، وعلى مستوى القناعات لا تجد قيادات إصلاحية عميقة حرجًا من البوح بتورطها في أسرار "الربيع العربي" وتأثيره الكارثي على الدول العربية واستقرار المنطقة ومستقبل الحزب في نزاع عقائدي - براغماتي مع القادة الجُدد الذين يتحكمون بعناصر اليكترونية آلية تقوم على التسفيه والتدمير واثارة الشكوك والنزاعات وتسريب الأخبار المضللة ، فلا يتركون شاردة أو واردة ألمحت إلى "السعودية" في الفضاء إلا نشروها وعمّموها ووزعوها بسوء نية دعمًا لـ "قطر" في مواجهة ما يسمونه "الحصار الجائر" ، ومع ازدياد ضغط الدول الأربع على "الدوحة" يكاد الإصلاحيون أن ينجرفوا في معانقة "الحوثي" بشهية عاشق قديم ، فقط لو أن الأخير يفتح لهم ذراعيه ، لأغلق الإصلاح باب خيمتهما صائحًا "هيت لك" .. إنه العشق ياسادة .. يفعل بالجماعات والأفراد ما لا يفعله الدين والصلوات .
إقراء ايضاً