الرئيسية
  • محليات

    » بن دغر يوجه باعتماد 250 مليون ريال شهريا لشراء وقود لمحطات الكهرباء بالمهرة
    وجه رئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن باعتماد 250 مليون ريال شهرياً لشراء الوقود لمحطات توليد الكهرباء بمحافظة

    المخلافي يتسلم مذكرة من الحكومة الأمريكية لبحث موقفها بشان منع حاملي الجواز اليمني من الدخول لأراضيها

    محافظ شبوة يؤدي اليمين الدستورية أمام فخامة الرئيس

    عطية : سيتم منح تاشيرات الحجاج اليمنيين خلال أيام

    الرئيس هادي يتسلم أوراق اعتماد سفراء استراليا والمكسيك والتشيك

  • عربية ودولية

    » وزير الخارجية السعودي: لن نتساهل مع الإرهاب وتمويله
    شدد وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، الخميس، على أن بلاده لن تتساهل مع الإرهاب وتمويله، داعيا قطر إلى وقف دع

    روسيا تخطط لإطلاق صاروخ "سويوز-5" الفضائي عام 2022

    جون مكين مصاب بـ"ورم خبيث" في الدماغ

    استقالة رئيس أركان الجيوش الفرنسية بعد خلاف مع ماكرون

    إيران تتوعد واشنطن بإجراءات "مماثلة" ردا على العقوبات

  • تقارير وحوارات

    » الإندبندنت : قطر قد تصبح مثل اليمن في الوقت القريب
    قالت صحيفة الإندبندنت البريطانية، إن قطر يمكن أن تصبح مثل اليمن في الوقت القريب، إذا لم ينته الحصار المفروض عل

    هل تدخل الملك سلمان لإعادة فتح الأقصى

    ثلث مواطني ولاية بافاريا يرغبون بالانفصال عن ألمانيا

    بريطانيا تفتح تحقيقا بـ "أكبر فضيحة دم ملوث" في تاريخها

    بيان مشترك صادر عن الدول المقاطعة لقطر قبل ساعات

  • شؤون خليجية

    » السجن والجلد في مكان الحادثة لشاب حاول نزع عباءة فتاة بتبوك
    أصدرت المحكمة الجزائية بتبوك حكما على الشاب الذي ظهر قبل عدة أشهر في احد الأسواق بتبوك وهو يقود مركبته ويحاول

    سعودي يعيش بين الوعول منذ 3 أعوام.. تعرف على قصته

    مكافأة له على معروفه.. سعودي يمنح مواطنا أهداه حاسوبا في طفولته نصف ملكية شركته

    سجن أحد أفراد الأسرة الحاكمة الكويتية لمدة ثلاث سنوات

    السعودية ترحّل 50 ألف سوداني من أراضيها!

  • رياضة

    » الإصابة تحرم إفرتون من باركلي
    أعلن إفرتون سابع الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم أن لاعبه الدولي روس باركلي سيغيب عن بداية الموسم، لخضوعه

    موراتا يطلق تصريحًا أغضب مشجعي ريال مدريد

    مانشستر سيتي يعير هارت إلى وست هام

    حارس جديد لمرمى "الثعالب"

    رونالدو ينتظر مولوده الثالث ويؤكد أن صديقته جورجينا حامل

  • اقتصاد

    » أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الخميس 20/7
    سعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الاجنبية اليوم الخميس 20يوليو بحسب مصدر مصرفي في العاصمة صنعاء :

    النفط مستقر قبيل اجتماع "أوبك"

    تراجع أسعار النفط مع تجدد المخاوف من تخمة المعروض العالمي

    مؤسسة النفط: ليبيا تستهدف إنتاج 1.25 مليون ب/ي هذا العام

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل الدولار اليوم الثلاثاء 18/7

  • تكنولوجيا

    » مايكروسوفت تكشف عن جهاز ذكي لضبط درجة الحرارة مزوّد بكورتانا
    كشفت شركة مايكروسوفت عن جهاز ذكي لضبط درجة الحرارة يعمل بنظام ويندوز 10 لإنترنت الأشياء Windows 10 IoT، مع وجو

    أمازون تطلق موقع تواصل اجتماعي "للبيع والشراء"

    أبل تبتكر "زر الرعب" في آيفون

    فيس بوك تحضّر لإطلاق القصص للصفحات أيضاً

    هذا هو السبب الغريب الذي يجعل برنامج Winrar يستمر بالعمل رغم انتهاء المدة التجريبية

  • جولة الصحافة

    » ترامب يبرر "المصافحة الماراثونية" مع ماكرون
    انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي في الآونة الأخيرة، فيديو للمصافحة الغريبة والطويلة، التي جرت بين الرئيسين ال

    تحذير من شركات وهمية تتاجر بحصوات الجمرات في الحج

    دراسة: غياب الأب يضر بصحة الأبناء

    الجوازات السعودية تنفي مزاعم عن استثناء أربع جنسيات من رسوم المرافقين

    الجوازات السعودية : هذه الشروط يجب توافرها في الجواز أو الهوية قبل السفر

د. كمال القطوي
انتقام الجغرافيا
الجمعة 21 ابريل 2017 الساعة 00:32
د. كمال القطوي
لقد وجد الهادي الرسي بغيته في الهضبة الشمالية لليمن ، لقد باض فيها وفرخ ، إذ كانت البيئة التي انسجمت مع نظريته السياسية ، ومن تلك الهضبة كان مشروع الإمامة ينتفش، ثم ما يلبث أن يذوي سريعا بفعل المقاومة. 
 
 
صحيح أن المذهب الهادوي أعطى صبغة دينية للغزو الزيدي إلا أن السبب الأعمق  يتمثل في انتقام الجغرافيا ؛حيث وجدت الجغرافيا القاسية متنفسا في المذهب الذي يسمح لها بالتمدد على حساب الآخر تحت مبررات  (تكفير الغير) أو (دعشنته  ) فعندها لا يجد الظمير غضاضة في الإعتداء على الآخر لأنه في مهمة مقدسة ، وهذه زاوية تفسر انحصار المذهب الهادوي في الهضبة.
 
 
كما أن العقلية القبلية الرافضة لمنطق الدولة تشابهت مع العقلية الهادوية الثائرة على الدولة بإستمرار بخلاف الذهنية السنية التي رست على القبول بالمتغلب حرصا على الدماء وبحثا عن الإستقرار. 
 
فوجدت القبيلة بغيتها في مذهب يشرعن للفوضى المربحة التي هي المهنة الأساسية للقبيلة في تلك الجغرافيا القاسية. 
 
 
وعندما إنزاح المذهب بعد ثورة 26 سبتمبر وجدت القبيلة نفسها وجها لوجه مع مشروع الدولة ، وسقطت ستارة المذهب فلم تجد القبيلة بدا من صناعة نظام يتماشى مع رغبتها في الإستقلال والفيد ، وهذا ما حققه نظام عفاش في تحالفه العسقبيلي الذي نشأ بعد أن أطاح التحالف بنظامي الإرياني والحمدي ذي النفس الدولاتي. 
 
وهاذان وجهان من أوجه الصورة الشائكة في اليمن يساعدان على تشكيل رؤية بانورامية تقترب من حقيقة المشهد بغية التشخيص المؤدي إلى منظومة حلول متكاملة.
 
واليمن الحديث الذي نرنوا إليه ، يحتم عليه تحديث الهضبة ، وإنقاذها من نفسها أولا، ومن عبث الإمامة الذي طال أكثر من اللازم. 
 
#أصل_الحكاية
إقراء ايضاً