الرئيسية
  • محليات

    » بن عسكر: الحكومة ذهبت مضطرة للدفاع عن الشعب اليمني ومعها التحالف لمواجهة الانقلاب
    قال نائب وزير حقوق الإنسان الدكتور محمد عسكر " إن التقدم المستمر للحكومة الشرعية على الارض وسيطرتها على 80 بال

    منظمة أوكسفام : أطراف الصراع في اليمن مسؤولة عن تفشي المجاعة في اليمن

    شاهد بالصور : مدينة محافظ عدن ومدير أمنها تتمرد على التحالف وتعلن الولاء لإيران

    بادي :على الحوثيين إرسال الإيرادات أو تحمل مسؤولية مرتبات الموظفين في مناطقهم

    مقتل قيادي حوثي خلال محاولة تسلل إلى الحدود السعودية!

  • عربية ودولية

    » أستراليا ترفض 500 لاجئ سوري لأسباب أمنية
    قال مسؤول في الحكومة الأسترالية أن بلاده رفضت 500 لاجئ سوري لأسباب أمنية خلال تدقيق استمر لأكثر من عام، فيما أ

    مقتل 10 جنود بانفجارين وسط سيناء بمصر

    حاكم الشارقة مُعتذراً للجزائريين: حديثي فُهم خطأَ

    مقتل 5 أشخاص وإصابة 40 في عمل إرهابي أمام البرلمان البريطاني

    ندوة يمنية مصرية مطلع أبريل تتناول أوضاع المرأة العربية في ظل الحروب "الحالة اليمنية "نموذج

  • تقارير وحوارات

    » السلطان قابوس بن سعيد يحسم خيار من يخلفه
    قالت مصادر خاصة في سلطنة عمان ان السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان قد حسم خيارات وصيته لمن يخلفه وعين السيد أسع

    شاهد : سيلفي ثالث للملك سلمان مع وزيرة إندونيسية وأمها يشعل مواقع التواصل

    وفاة 63 ألف طفل في اليمن العام الماضي لسوء التغذية

    الأمم المتحدة تحذر من مجاعة وشيكة في اليمن

    بريطانيا تتخذ أول خطوة للخروج من الاتحاد الأوروبي

  • شؤون خليجية

    » "حسم العقبان".. تمرين خليجي أميركي ضخم في الكويت!
    انطلقت الأحد في الكويت مناورات تمرين حسم العقبان ، التي ستستمر حتى السادس من إبريل، حيث تشارك فيها جميع أفرع

    دبي تعتزم تجنيد رجال آليين في الشرطة

    السعودية ترفع نسبة التوطين في 15 وظيفة في المملكة

    السعودية تعلن تطبيق قرار منع الأجهزة اللوحية على طائراتها

    السعودية تحدد مهلة 90 يوماً للمخالفين لتسوية أوضاعهم

  • رياضة

    » معركة نارية بين الإمارات واليابان للاقتراب من كأس العالم
    يستضيف منتخب الإمارات نظيره الياباني فى الخامسة والنصف مساء اليوم، الخميس، بملعب "هزاع بن زايد"، بمدينة "العين

    لوكاس يسجل هدف الوداع الأخير لفريقه في مرمى انجلترا

    رونالدو لايريد هؤلاء النجوم في فريقه ريال مدريد!

    وساطة لملكة جمال تركيا لانتقال لاعب أرسنال "مسعود أوزيل" لنادي فنربخشة التركي

    موناكو يحدد سعرًا خيالياً لجوهرته مبابي

  • اقتصاد

    » ارتفاع أسعار النفط في آسيا
    تسجل أسعار النفط ارتفاعا الخميس في آسيا على الرغم من القلق بشأن الفائض في العرض بعد الاعلان عن زيادة في المخزو

    تقرير: الوضع السياحي المصري الأكثر تدهوراً في العالم في 2016

    الذهب يصعد لأعلى مستوى في 3 أسابيع بفعل مخاوف من سياسات ترامب

    مسؤول ياباني: سياسة ترامب تهدد اقتصاد اليابان

    روسيا تتهم تركيا بانتهاك قواعد منظمة التجارة وتغرق السوق العربية بالدقيق

  • تكنولوجيا

    » أول قطار هيدروجيني صامت في العالم يسير بالبخار
    اختبرت ألمانيا بنجاح أول قطار في العالم يسير بالبخار فقط من دون أي انبعاثات غازية تصدر عنه.

    تطبيق فيس بوك يحاصر الأكاذيب رسميا بالشارات الحمراء!

    الان شركة LG تسير على خطى آبل وسامسونج وتطلق خدمة الدفع الخاصة بها LG Pay

    فيروس خطير يهاجم الصرّافات الآلية في روسيا

    هاكرز يهدددون "أبل" بمسح ملايين الحسابات ويطلبون فدية بقيمة 75000

  • جولة الصحافة

    » قرار جديد لوزارة العمل السعودية يسمح لليمنيين بالعمل في مجال الهواتف المحمولة بالمملكة (تفاصيل)
    اصدرت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية السعودية قراراً جديداً يسمح للمقيمين اليمنيين

    سعودي يفاجئ المحكمة ويتخذ هذا القرار بحق خادمة قتلت طفلته

    قماش يباع بالخليج يعرض صاحبه للمساءلة القانونية في جميع أنحاء العالم

    قناة mbc تكشف تفاصيل جديدة حول منفذي جريمة قتل رجل الأعمال أحمد سعيد العمودي في جدة

    قناة العربية تكشف تفاصيل جديدة عن قضية مقتل العمودي وجنسيات المتهمين بالقضية

امين بن المغني
هادي ينتصر لإرادة اليمن واليمنيين ولو كره المرجفون
الاثنين 20 مارس 2017 الساعة 15:40
امين بن المغني

 

يوما بعد يوم يتجه الرئيس هادي نحو اليمن الجديد رغما عن أنوف المرجفين وأدوات إيران التحالف الحوثي العفاشي، منذ اليوم الأول الذي تسلم فيه راية اليمن وهو يعرف تماما ان الطريق معبد بعقود من الفساد والفسدة.

 


فليس مستغربا تلك الحملة الإعلامية المشغولة  بنشر الأكاذيب التي يروج لها الإعلام الإيراني العفاشي الحوثي، يصنعون من خلالها معارك واشتباكات وينشرون ما تطبخه اذرع المخلوع صالح في عدن والمناطق المحررة . 

 


 اذرع الانقلابيين تحاول جاهدة النيل من الانتصارات الكبيرة التي تحققها الشرعية على كافة المستويات العسكرية والاجتماعية والسياسية، فراحت تختلق مسلسل من الاشتباكات والمناكفات الخيالية على قيادات الشرعية ، بحقدها الدفين على الرئيس عبدربه منصور هادي، وكل الشرفاء الذين يقودون دفة الوطن للخروج بها من هاوية الحرب ومخلفاتها.

 


 الثابت ان الانجازات الكبيرة التي يحققها القائد الاب رئيس الجمهورية اليمنية على المستوى الدولي والمحلي لم يرق بعض الإعلاميين التابعين لمواقع وصحف مازالت تعبث بالوطن ولا تريد له أن يخرج من دوامة الحرب ، تلك المجاميع التي اتحدت أطماعها فتحالفت مع قوى الانقلاب وغيرها ضد اليمن ارضا وشعبا.
 هؤلاء ليسوا سوى بلاطجة ومليشيا مدفوعة الثمن ، تسعى جاهدة الى الاساءة الى الشرعية بكل ما اوتيت من افكار شيطانية تحاول اظهار الشرعية بأنها غير جديرة بتحمل مسؤولية البلاد ، وإدارة سلطات الدولة ، وهؤلاء المجاميع المحشورة بيننا اليوم فوبيا متجدرة تضع العراقيل والاغراءات امام ضعاف النفوس وجرهم الى خارج دائرة الوطن وشرعيته وافشال كل محاولات الصادقين الساعيين الى عودة الحياة الى طبيعتها ، وهي بذلك لا تستهدف الرئيس هادي والشرعية بقدر ما تحرم المواطن البسيط من حقه في العيش الكريم.

 


 وما إنقطاعات الكهرباء والماء وإنعدام المشتقات النفطية والغاز والشوارع الغارقة بمياه الصرف الصحي وافتعال الاختلالات الأمنية ألا أسلوب من أساليب شيطنة المجتمع ودفعه الى الخروج عن طوره وإحداث الفوضى بالخروج إلى الشوارع للاحتجاج ، وتحميل الحكومة مسؤولية الأزمات والاختلالات الأمنية.

يحاول هؤلاء المأجورون أن يفقد الشعب ثقته بالقائد هادي وبالشرعية، وتأجيج حالة السخط والإحباط ضدهما، فما فشلت المليشيا بتحقيقه بالحرب، تحاول أدواتها واذرعها وتحالفاتها ان تحققه بالعبث وخلق الاختلالات.

 


 ولكن كل تلك التحالفات الحاقدة على الشرعية تحطمت أحقادها على صخرة الوطن وقائده الرئيس الوالد عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهورية والشرفاء من حوله، وهم ماضون نحو تحقيق حلم كل اليمنيين باليمن الاتحادي الذي يحقق لهم العزة والكرامة، يمن بدون مليشيات مسلحة تخوض حروبا ضد أرضها وشعبها، يمن لا يحتاج إلى وصاية من أحد بل يزداد شموخاً و صلابةً ومن صلب معاناته.

 


 اليمن الان يتحرر وينتصر من مليشيات الموت ، وينتصر الرئيس هادي كل يوم لإرادة اليمنيين، يقود الحرب ضد المليشيا وازلامها بكل الاتجاهات ، عسكريا وسياسيا واقتصاديا ، وبكل شفافية ، ولن توقفه كما لن توقف كل اليمنيين تلك الابواق المأجورة فاليمن واليمنيون بعد الحرب ليسوا كما كانوا قبل الحرب.