الرئيسية
  • محليات

    » اتفاق يمني خليجي دولي على حسم المعركة لصالح الحكومة الشرعية وانهاء الحرب في اليمن خلال هذا العام
    نقلت صحيفة القدس العربي عن مصدر سياسي مقرب من صناعة القرار في اليمن، أن الرئيس عبدربه منصور هادي وقيادة الشرعي

    بعد فشل الحوثيين من اختطاف شيخ قبلي ..التوتر يسود منطقة همدان بصنعاء

    اجتماع في عدن يناقش استئناف عمل القضاء بعد تجهيز المجمع القضائي

    الحوثيون يطيحون بـ "أبو علي الحاكم" من على رأس المؤسسة العسكرية

    تبرعات خليجية بـ350 مليون دولار لمساعدة اليمن

  • عربية ودولية

    » القراصنة الروس يستهدفون حملة مرشح الرئاسة الفرنسي ماكرون
    أكد خبراء أمن أن عددا من قراصنة المعلومات الروس يستهدفون حملة مرشح الرئاسة الفرنسي إيمانويل ماكرون.

    تعرف على وظيفة أوباما الجديدة بعد مغادرة كرسي الرئاسة ..!

    الانتخابات الفرنسية: لوبان تتنحى عن رئاسة حزب الجبهة الوطنية بعد وصولها للجولة الثانية في الانتخابات

    زوجة "ماكرون" مرشح الرئاسة الفرنسية.. تكبره بربع قرن وكانت معلمته بالمدرسة

    السعودية تنفذ حملة إغاثة للشعب الصومالي

  • تقارير وحوارات

    » خامنئي يلتقي «المهدي المنتظر» في سرداب مسجد جمكران ويطالبه بـ«تجريع» واشنطن السم
    قدم ممثل «الولي الفقيه» المزعوم، محمد حسن رحيميان مشهدا لا يمكن إسقاطه من أي ذاكرة، عندما أعلن أنه كان شاهدا

    دونالد ترامب : الأسد قتل الأبرياء والضربة العسكرية "انتصار للعدالة"

    البيت الأبيض ينتقد الهجوم الكيميائي في سوريا ويربط بين ضعف أوباما وممارسات بشار الأسد

    السلطان قابوس بن سعيد يحسم خيار من يخلفه

    شاهد : سيلفي ثالث للملك سلمان مع وزيرة إندونيسية وأمها يشعل مواقع التواصل

  • شؤون خليجية

    » السـعودية ترصد 66.7 مليار دولار للمنظمومة الصحية حتى 2030
    اخبر وزير الصحة السعودي توفيق الربيعة، البارحة الإثنين، إن مجموعة من المعطيات سترفع مخصصات الرعاية الصحية عام

    دماء شابة في مناصب قيادية.. تعرف على أمراء السعودية الجدد ( صور )

    شكوى مواطن تتسبب في إعفاء وزير سعودي وإحالته للتحقيق

    عاجل : صدور أوامر ملكية سعودية بتغييرات أمراء مناطق ووزراء وسفراء

    وزير الاقتصاد الاماراتي :حجم التبادل التجاري بين الإمارات والسعودية وصل إلى 23 مليار دولار

  • رياضة

    » فابيو كابيلو:راموس يستحق البطاقة الحمراء بسبب عمله الإجرامي مع ميسي
    وصف المدير الفني الأسبق لريال مدريد الإسباني، الإيطالي فابيو كابيلو، تدخل قائد "الملكي" سيرجيو راموس، على نجم

    ميسي يحرز الهدف 500 مع برشلونة ويحقق فوزا ثمينا على ريال مدريد

    ارسنال يهزم سيتي ويواجه تشيلسي في نهائي كأس الاتحاد الانجليزي

    الادعاء البرازيلي يأمر باعتقال حارس مرمى متهم بقتل زوجته ورميها للكلاب

    برشلونة يودع دوري أبطال أوروربا بعد خسارته أمام يوفنتوس وموناكو يتأهل

  • اقتصاد

    » السودان : نتطلع للرفع الكامل للعقوبات الأميركية قريباً
    قال وزير المالية السوداني بدر الدين محمود، الذي يزور واشنطن حاليا إن هناك مؤشرات قوية على أن العقوبات الأميركي

    النفط يصعد بعد موجة خسائر استمرت 6 جلسات

    بنوك مصر توفر 28 مليار دولار منذ تعويم الجنيه

    البنك الإسلامي يقر رفع التعليق على السحوبات الخاصة باليمن وتأجيل سداد الأقساط لمدة عام

    الذهب يهبط مع ارتفاع الدولار

  • تكنولوجيا

    » ابتكارتطبيق ليبي يستطيع قراءة لغة الإشارة لدى ضعاف النطق والسمع
    طور شباب ليبيون في بنغازي تطبيقاً على الهواتف المحمولة، يستطيع قراءة لغة الإشارة التي يستخدمها الصم والبكم، مع

    تسريب سيء لمنتظري آيفون 8..وأبل تقول إنها ستطرح نسخاً محدودة في سبتمبرالمقبل!

    تحديث جديد وغريب من واتساب "للكسالى فقط"..!!

    هذا السوار سيحل محل شاشات الأجهزة الذكية مستقبلاً..!!

    قريباً ..بحلول 2018 "تاكسي طائرة" تنقل عددا من الركاب وبسرعة نفاثة!!

  • جولة الصحافة

    » السلطات السعودية تعلن رفض تمديد«الخروج والعودة» للمقيمين إلا بإلغاء التأشيرة
    رفضت مديرية الجوازات تمديد تأشيرة الخروج والعودة للمقيمين بعد إصدارها، وطالبت بإلغاء التأشيرة وإصدارها من جديد

    سعوديّة في أمريكا تحدّوها إن كانت تجرؤ على خلع الحجاب .. فصدمتهم برأي والدها! ( صور )

    للمغتربين اليمنيين في السعودية ترقبوا .. "نظام إقامة بلس السعودي" (المميزات والرسوم)

    السفارة اليمنية في الرياض توجه دعوة هامة لحاملي هوية زائر

    ابتداء من اليوم الأثنين .. تطبيق قرار جديد على المقيمين فى السعودية

يسري الأثوري
انجازات الحكومة الشرعية
السبت 18 مارس 2017 الساعة 17:19
يسري الأثوري
 
 
أحد أبرز ما يجب أن يقوم به الإعلاميون على المستوى اليمني هو إبراز نجاحات الحكومة الشرعية في مواجهة قوى الشر الإنقلابية التي شكلت حكومة إنقلابية لم تقم سوى بنهب أموال وإيرادات الشعب اليمني كما جاء على لسان بن حبتور الذي أكد أن الإنقلابيين جمعوا 400 مليار ريال خلال اشهر ولم تصرف منها شي للمواطن اليمني.
 
إن إبراز نجاحات الحكومة الشرعية عمل مهم جداً في مواجهة الآلة الإعلامية الإنقلابية التي تسعى لتشويه سمعة الحكومة الشرعية بإستمرار وتقديم الحكومة الشرعية بمظهر الفشل.
 
ومنذ تعيين الدكتور أحمد عبيد بن دغر رأينا الحكومة اليمنية تقدم العديد من النجاحات التي كنا نطالب بها فأول تلك القرارات هو توحد القيادات الشرعية خلف غاية وهدف واحد وهو تحرير اليمن من العصابات الإنقلابية وصولاً إلى تطبيق مخرجات الحوار الوطني واليمن الفيدرالي وكانت أولى النجاحات بإنتهاء الخلافات القائمة بين قيادات الشرعية والتي كان يختلقها نائب الرئيس ورئيس الوزراء السابق خالد بحاح مع الرئيس الشرعي عبدربه منصور هادي وربما تلك المواقف من بحاح كانت بسبب هوسه في الإطاحة بالرئيس هادي والوصول إلى كرسي الرئاسة كرئيس توافقي يرضي الإنقلابيين ولو على حساب الوطن والمواطن.
 
كما أن عودة رئيس الوزراء وطاقمه إلى الداخل واصرار الدكتور بن دغر على البقاء في عدن وعدم مغادرتها الا لما يتطلبه ضرورة العمل او زيارة الدول الصديقة والشقيقة مثل نجاح آخر، ولم تقف النجاحات عند هذا الحد بل إن إهتمام بن دغر منذ اليوم الأول على تعيينه بنقل البنك المركزي بعد أن أفلس به الإنقلابيون كشف عورة الإنقلابيين وتلاعبهم ونهبهم للإيرادات، كما عملت الحكومة مع التحالف العربي على تحرير مساحات واسعة من يد القاعدة واهمها مدينة المكلا وتصدير شحنات النفط المتواجدة في ميناء الضبة، والبدء بإعادة انتاج النفط بعد توقف لما يقرب من عام ونصف.
 
حافظت الحكومة الشرعية على صرف مرتبات الموظفين في المناطق الواقعة تحت سيطرتها في الفترة الماضية من ايرادات تلك المناطق، وصرفت عدد من مرتبات موظفي الدولة في المناطق الواقعة تحت سيطرة الإنقلابيين بعد وصول 28 مليار ريال تم طباعتها في الخارج.
 
وعلى الجانب الإنساني تعمل الحكومة مع العديد من المنظمات والجهات الدولية ومركز الملك سلمان والهلال الأحمر الإماراتي على توفير المساعدات للمواطنين ولأن هذه المساعدات تذهب إلى أيدي مستحقيها فإن الظروف الإنسانية في المناطق الواقعة تحت سيطرة الحكومة الشرعية أفضل بعشرات المرات من تلك الواقعة تحت سيطرة الإنقلابيين رغم أن أغلب المساعدات تذهب إلى أيديهم لكنها في الأخير لا تجد طريقها إلى المواطن وإنما إلى المجهود الحربي مما فاقم الأوضاع الإنسانية هناك وأوصلها إلى مشارف المجاعة.
 
كما أن الحكومة نجحت على المستوى الدبلوماسي الدولي واستفادت من الدعم السياسي المقدم لها من دول التحالف العربي ليستمر الموقف الدولي كله بلا إستثناء موحداً ومعترفاً بالحكومة الشرعية بل وصدور قرار جديد من مجلس الأمن يعزز المرجعيات الثلاث وإنهاء الإنقلاب في اليمن.
 
 
عملية صرف الرواتب وتشكيل قاعدة بيانات جديدة للقوات المسلحة والأمن بعد سيطرة الإنقلابيين عليها والتوجه إلى إستعادة مؤسسات الدولة وعلى رأسها البنك المركزي وإنشاء مشاريع استراتيجة كمحطات الكهرباء وصرف رواتب الطلاب في الخارج وضبط الوضع الأمني في عدن وبقية المناطق المحررة كلها نجاحات مهمة في ظل العقبات الكبيرة امامها وعلى رأسها غياب مؤسسات الدولة التي باتت تحت سيطرة الإنقلابيين لكننا ندرك أن الحكومة بقيادة بن دغر ستقدم الكثير من النجاحات خلال الفترة القادمة بعد ان دارت العجلة التي كانت متوقفة لأكثر من عام ونصف.
 
والسؤال ماذا قدمت حكومة الإنقلاب لمن تدعي انها تمثلهم؟؟ والجواب انها نهبت أكثر من 900 مليار لا يدري المواطن اين ذهبت بينما هو يشاهد حركة عقارية كبيرة في العاصمة صنعاء ومحافظات آخرى وعمليات نهب منظم لأصول الدولة من قبل قيادات الميليشيا ولا يوجد منجز واحد للإنقلابيين في خدمة المواطن يمكن أن يتشدقوا به.
 
مقارنة بسيطة بين الحكومة الشرعية وميليشيا جماعة الحوثي وحكومتها الإنقلابية والمناطق الواقعة تحت سيطرة الطرفين ستكشف عورة تلك الميليشيا وتسقط عنها ورقة التوت.
إقراء ايضاً