الرئيسية
  • محليات

    » النمسا تستعد لتدريب وتأهيل دبلوماسيين يمنيين
    أكد مدير الأكاديمية الدبلوماسية النمساوية الدكتور هانس فينكلر، استعداد بلاده التعاون بين وزارة الخارجية اليمن

    لأول مرة : صحفي جنوبي يقود أمن عدن إلى الفخ ويجعله يعترف بوقوف الإمارات وراء الاختلالات الأمنية

    الأمم المتحدة: أكثر من 10 آلاف قضية اعتداء على النساء في اليمن عام 2016

    8 قتلى من المتمردين الحوثيين في معارك عنيفة غرب شبوة

    الملك سلمان يؤكد على أهمية المحافظة على وحدة اليمن

  • عربية ودولية

    » افتتاح القمة العربية في الأردن والقضية الفلسطينية وصراعات المنطقة تتصدر جدول أعمالها
    افتتح العاهل الأردني، الملك عبد الله الثاني، أولى جلسات القمة العربية السنوية بكلمة أكد فيها أن السلام في الشر

    احتفال عسكري.. وأرفع وسام أردني للعاهل السعودي

    دعوات لإتاحة زواج التونسيات بغير المسلمين

    الرباعية العربية : ماتقوم به طهران من "تأجيج طائفي" يعيق جهود حل أزمات المنطقة !

    أتراك الخارج يبدأون التصويت على استفتاء الدستور

  • تقارير وحوارات

    » السلطان قابوس بن سعيد يحسم خيار من يخلفه
    قالت مصادر خاصة في سلطنة عمان ان السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان قد حسم خيارات وصيته لمن يخلفه وعين السيد أسع

    شاهد : سيلفي ثالث للملك سلمان مع وزيرة إندونيسية وأمها يشعل مواقع التواصل

    وفاة 63 ألف طفل في اليمن العام الماضي لسوء التغذية

    الأمم المتحدة تحذر من مجاعة وشيكة في اليمن

    بريطانيا تتخذ أول خطوة للخروج من الاتحاد الأوروبي

  • شؤون خليجية

    » محللون : قيمة أرامكو السعودية ستتجاوز تريليون دولار بعد خفض الضرائب
    بحسب محللين في شركتي "ستانفورد سي. بيرنشتاين آند كو" و "ريشتاد إنيرجي" فإن خفض الضرائب سيؤدي إلى زيادة أرباح ش

    قطار فائق السرعة لحجاج بيت الله الحرام في 2018

    5مليارات جنيه استرليني حجم الاستثمارات القطرية في بريطانيا بعد خروجها من الاتحاد

    أمين عام اتحاد غرف دول الخليج : أسباب فنية وراء تأجيل الربط الحديدي الخليجي

    لجنة تحقيق بعد غرق شوارع في الكويت

  • رياضة

    » منتخب البرازيل أول المتأهلين لكأس العالم 2018
    أصبح منتخب البرازيل أول المتأهلين لكأس العالم 2018 لكرة القدم ليحتفظ بسجله المثالي باعتباره الوحيد الذي شارك ف

    بعد خبر توقيف ميسي السيء .. غريمه رونالدو يخسر أولى مباراته في مسقط رأسه

    لماذا منع الفيفا " ليونيل ميسي" من المشاركة في 4 مباريات دولية؟!

    المنتخب الوطني يفوز على طاجكستان ويحتل المركز الثاني في المجموعة السادسة

    المنتخب اليمني يدعو الجماهير في قطر إلى مؤازرته في مباراة اليوم أمام طاجيكستان

  • اقتصاد

    » النفط يرتفع مع تعطل إمدادات في ليبيا واحتمالات تمديد اتفاق أوبك
    عززت أسعار النفط يوم الأربعاء المكاسب التي حققتها في الجلسة السابقة بدعم من تعثر إمدادات النفط الليبية وتوقعات

    استقرار الذهب مع تركيز المستثمرين على جدول أعمال ترامب

    الدولار إلى أدنى مستوى في 4 أشهر

    النفط يهبط مع زيادة الحفارات الأمريكية وسط شكوك بشأن تمديد اتفاق أوبك

    الجزائر تطرح مناقصة عالمية لشراء 50 ألف طن من القمح الصلد

  • تكنولوجيا

    » الحقيقة كاملة ستعلنها الشركة المصنعة اليوم عن هاتف "غالاكسي إس 8"
    بعد أشهر من التسريبات والتقارير الإعلامية عن هاتف "غالاكسي إس 8" من سامسونغ، يأتي وقت الحقيقة، اليوم الأربعاء،

    خدمة «الموقع المباشر» ميزة سحرية جديدة تطلقها فيس بوك

    سامسونج تطرح نسخة جديدة من جالاكسى نوت 7 بعد سحبه من الأسواق

    ابتكار نظارات تسمح برؤية أكبر عدد من الألوان!

    صور مسربة تكشف تصميم هواتف نوكيا المقبلة

  • جولة الصحافة

    » الداخلية السعودية تضع شرط جديد لزواج المواطنة السعودية من الأجنبي المولود في المملكة
    قالت مصادر اعلامية سعودية ان وزارة الداخلية منعت زواج المواطنات السعوديات من الأجنبي المولود في المملكة إذا وك

    عاجل : مدافعية الجيش الوطني تقصف دار الرئاسة في العاصمة صنعاء والرعب يسيطر على الميليشيات

    شاهد : أكاديمي بجامعة إب يلجأ للعمل في "بسطة" ليوفر لقمة العيش

    قرار جديد لوزارة العمل السعودية يسمح لليمنيين بالعمل في مجال الهواتف المحمولة بالمملكة (تفاصيل)

    سعودي يفاجئ المحكمة ويتخذ هذا القرار بحق خادمة قتلت طفلته

الرئيس هادي : الحوثيون نهبوا ثروات اليمن بمساعدة إيران الراعي الرئيسي للإرهاب بشقيه القاعدة وحزب الله
علي هيثم الميسري
تعز .. طريق الأمل لإنهاء الألم
الأحد 8 يناير 2017 الساعة 10:23
علي هيثم الميسري

تذكرني إنتصارات الجيش الوطني والمقاومة الجنوبية ومقاومة تعز في مديرية ذوباب والسيطرة على معسكر العمري جنوب غرب تعز بتلك الإنتصارات التي تحققت في المدينة عدن والتي إنتهت بتحريرها ودحر المليشيات الإنقلابية والتي كانت بإشراف مباشر من القائد الأعلى للقوات المسلحة فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي وحملت إسم السهم الذهبي .

  الإنتصارات لن تتوقف بتحرير مديرية ذوباب بل ستتوالى يوماً بعد يوم حتى تتحرر الحالمة تعز والتي ستكون طريق الأمل لإنهاء الألم في شتى بقاع الأرض اليمنية حتى يُرفَع علم الجمهورية بأعلى جبل من جبال مران طالما وأن إسم العملية إقترن بالذهب .

  المعركة التي بدأت بإسم عملية الرمح الذهبي أهدافها أولاً قطع الطريق الذي يُعَد الشريان الرئيسي الذي من خلاله تتم عمليات تهريب الأسلحة للمليشيات الإنقلابية وتأمين المدخل الشمالي لباب المندب والسيطرة عليه من قِبَل الجيش الوطني .

  ومن ضمن أهداف عملية الرمح الذهبي تأمين الشريط الساحلي لتعز وخطوط الملاحة الدولية، أما الهدف الأسمى هو تحرير الحالمة تعز والتي بتحريرها ستقصم ظهر المليشيات الإنقلابية وستجعل المخلوع صالح ينهق نهيق الحمير وينبح نباح الكلاب بل وسترتعد فرائصه وسنرى البلل قد تسلل إلى ملابسه، فتعز تمثل له الحصن الحصين الذي يتمترس خلفه إن أحكم قبضته عليها، وبسقوطها ستتهاوى وستنهار كل جبهات مليشياته في .

  يحدونا الأمل في الإنتصار العظيم في تعز وتحريرها من براثن المليشيات الحوثية والعفاشية طالما وأن عملية الرمح الذهبي تحت إشراف مباشر من قِبَل فارس اليمن الهمام فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي والذي به تتم الإنتصارات، ألم نقول عنه : في السلم هادي وفي الحرب منصور ؟ .

  وثقتنا أيضاً في أبطال مقاومة تعز والمقاومة الجنوبية وأبطال الجيش الوطني الذي تدرب وتأهل حتى وصل إلى هذا المستوى من المهارات القتالية العالية في وقت قياسي تعداده بضعة أشهر والذي أقسم على الولاء للوطن وليس للعائلة كما هو حال أولئك الزنادقة الأزلام التابعين للجيش العائلي الذي حارب الشعب اليمني ونَكَّلَ به وسفك دمه وقتله، وقبل كل هؤلاء سيكون النصر من الله القوي المتعال .

  بعد تأمين المنافذ التي كان من خلالها يتم تهريب الأسلحة المليشيات الانقلابية يجب على الحكومة أن تتوخى الحذر وتعمل على تأمين خط عدن تعز من خلال إنشاء نقاط عسكرية أفراد طاقمها من الجيش الوطني ولابد من تزويدها بأجهزة كشف الأسلحة، فكما نعلم بأن هناك في عدن خلايا تعمل لصالح المليشيا الإنقلابية ومحسوبة على الشرعية، ففي وقت سابق تم الكشف عن أسلحة كانت على وشك تهريبها من عدن وتم القبض على أفراد الشبكة، ولكننا للأسف الشديد لم نسمع أو نرى نتائج التحقيقات التي وعدت بها إدارة أمن عدن .

  لم يكُن هناك تهريب أسلحة من عدن وإليها فحسب بل أيضاً وصل الحال لتهريب البشر أيضاً من عدن وإليها، فمَن منَّا لم يسمع عن تسلل قيادات حوثية إلى المحافظة عدن والهروب منها عن طريق مطار عدن على مرأى ومسمع من بعض القيادات الأمنية التي سَهَّلت هروبها ؟ فهل من مُتَّعِظ يا حكومتنا الرشيدة ؟ .

 أتوق لسماع الخطاب القادم للمخلوع العفاشي مصاص الدماء الدراكولا صالح القملة .

إقراء ايضاً