الرئيسية
  • محليات

    » رئيس الجمهورية يهاتف القائد البطل حمدي الصبيحي وهو في قلب معسكر خالد بن الوليد بعد تحريره بالكامل
    التضحيات والمآثر التي تصنعوها اليوم بدمائكم الزكية ستظل حاضرة في ذاكرة التاريخ وللأجيال القادمة تحكي ملاحم ال

    عاجل : قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية تسيطر على معسكر خالد بن الوليد بالكامل والرئيس يهنئ بالانتصارات ( تفاصيل )

    الجيش الوطني يستعد لاقتحام هذه المحافظة بعد تطويقها من ثلاث جهات.. تفاصيل

    تركيا تمنع دخول العائلات اليمنية الى أراضيها

    مسلحون يغتالون ضابطا بمنطقة الحصب محافظة تعز

  • عربية ودولية

    » عرسال.. "شبه معركة" مفتاحها طهران
    مع اقتراب معارك عرسال التي تقودها ميليشيات حزب الله من نهايتها، يبدو مصير بعض مسلحي "جبهة النصرة" الذين لا يزا

    إيران: سنخرق الاتفاق النووي إن خرقه العدو

    ترامب يخيّر إيران: الالتزام أو مشكلات كبيرة جدا

    سفينة أميركية تطلق أعيرة تحذيرية باتجاه زورق إيراني

    صحيفة تكشف مكان تخفي البغدادي وتؤكد أنه حي

  • تقارير وحوارات

    » الملك سلمان يصدر أمر بإنابه ولي العهد الأمير محمد بن سلمان في إدارة شؤون الدولة ورعاية مصالح الشعب
    الملك سلمان يصدر أمر بإنابه ولي العهد الأمير محمد بن سلمان في إدارة شؤون الدولة ورعاية مصالح الشعب

    تقرير حقوقي يرصد 98 جريمة جراء الألغام التي زرعتها المليشيا في الضالع

    "مقاومة العقاقير" تعرقل المعركة ضد الإيدز

    تقرير يكشف بالارقام عبء رسوم المرافقين على الوافدين بالسعودية ويروي معاناة مغترب يمني

    الجبير : نريد من قطر وقف دعم إرهابيين وإيوائهم والتحريض

  • شؤون خليجية

    » العاهل السعودي يغادر في "إجازة خاصة" وينيب ولي عهده بإدارة شؤون المملكة
    غادر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود جدة بعد ظهر اليوم متوجهاً إلى خارج المملكة في إجاز

    ناسا " تطلق اسم طالبة سعودية على أحد كويكباتها لجهودها في علم النبات

    "الداخلية السعودية " : استشهاد جندي من حرس الحدود إثر انفجار لغم أرضي بمركز المسيال الحدودي بعسير

    قرقاش عن قطر: ضغط الأزمة يؤتي ثماره

    النيابة العامة بالسعودية تفتح تحقيقًا موسعًا في”رعاية مكة” بعد هذه الحادثة

  • رياضة

    » مدرب سان جرمان يتجنب "ملف نيمار"
    تجنب المدرب الإسباني لباريس سان جرمان، أوناي إيمري، التطرق لموضوع اللاعب البرازيلي نيمار، نجم برشلونة الإسباني

    أول تعليق لموناكو على "صفقة الـ180 مليون"

    مارسيليا يرفع من عرضه لضم باكا

    برقم مجنون.. ريال مدريد يتفق على "أم الصفقات"

    "فرصة من ذهب" لأول لاعب عربي في ريال مدريد

  • اقتصاد

    » مصر تستورد كميات "غير مسبوقة" من القمح
    تعاقدت مصر، أكبر مشتر للقمح في العالم، على كميات كثيفة غير مسبوقة من القمح في أقل من شهر، بما مثل نحو 20 بالمئ

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الاربعاء

    الذهب يتراجع من أعلى مستوى في شهر

    النفط يصعد بعد تعهد السعودية بخفض الصادرات

    الذهب يتخلى عن مكاسبه مع صعود الدولار

  • تكنولوجيا

    » برنامج "كاسبرسكي" المضاد للفيروسات بالمجان
    أعلنت شركة "كاسبرسكي لاب" الروسية، ومقرها موسكو، أنها ستوزع نسخة مجانية من برنامجها المضاد لفيروسات الكمبيوتر

    ميزة "طال انتظارها" بهاتف موتورلا الجديد

    باختصار.. لماذا لا ينبغي أن تشتري هاتفا ذكيا هذه الأيام؟

    شاهد كيف تضيف العين السرية الثالثة لهاتفك الأندرويد مهما كان نوعه والشئ المهم الذي ستفيدك فيه

    خاتم Orii سيحول إصبعك إلى هاتف

  • جولة الصحافة

    » خطوات محددة لتهاجر إلى السويد وتحصل على الجنسية
    تتمتع السويد بأعلى الدرجات في مجال حقوق الإنسان ونسبة سعادة المواطنين، وتعتبر من أكثر الدول ترحيبا باللاجئين،

    تعرف على أكبر "قلعة نووية"عائمة

    العاهل السعودي يصل الى المغرب لقضاء إجازة خاصة

    تجربة أميركية لاعتراض صاروخ في الفضاء

    إعلان من الجوازات السعودية لحاملي هوية زائر

وحيد علي رشيد
عدن ... مدينة الوطن الأولى
الاربعاء 30 نوفمبر 2016 الساعة 21:03
وحيد علي رشيد

استطاع الرئيس عبد ربه منصور هادي خلال الايام الماضية ان يعيد عدن الى صدارة المشهد وطنيا ودوليا  باعتبارها مدينة الوطن الاولى ، بعد الارباكات  الكبيرة  التي عاشتها عدن خلال العام الحالي والتي كانت أسوأها  في مواضيع الخدمات و ضعف المعالجات في ملفات الكهرباء والمياه والصحة والأمن والبيئة والمعاشات .

 

ولقد كانت للأنشطة المهمة التي عقدها الرئيس مع جهات الاختصاص ، في البنك المركزي والاجهزة المالية وكذلك مع السلطات المحلية والمؤسسات العسكرية والأمنية  وايضاً مع الفعاليات الاقتصادية والتجارية ، اثرها الكبير في رد الاعتبار لهذه المدينة .

 

 كل هذه الفعاليات يضاف الخطاب الإعلامي المواكب لوجود الرئيس في عدن والذي كان في صدارته خطاب الرئيس بمناسبة ذكرى الاستقلال الوطني وحديثه عن المكانة الخاصة التي لعبتها عدن خلال العقود الاخيرة وعلى وجه الخصوص وهي تواجه قوات الاحتلال البريطاني للظفر بالاستقلال  ،  وكذا الدور المتميز الذي لعبته عدن وهي تواجه المشروع الطائفي وتكسر شوكته في عدن ليتكبد الانقلابيون بعد ذلك سلسلة من الهزائم والانهيارات لمشروعهم الاستبدادي .

 

وبين هاتين المحطتين ذكرى الاستقلال الوطني وهزيمة المشروع الطائفي والاحداث الكثيرة والكبيرة  التي جرت بينهما ' 

  لابد من الاستفادة من اللحظة السانحة اليوم والتي لاتزال تعطي اولوية لعدن لتكون مدينة الصدارة على مستوى الوطن ، وكان المأمول بعد الاستقلال الوطني في عام ١٩٦٧ م ان تحافظ عدن على ازدهارها العالمي وتجعل من الاستقلال وما تولد عنه من روح وطنية وثابة الى مزيد من النجاح والتألق الدولي  ولكن حدث ماحدث وفقدت عدن مركز الريادة  .

 

كان حديث الاخ الرئيس واضحا وقويًّا ومسؤولا مع كل تلك الجهات ان عدن لا بد ان تطلع  بهذا الدور  الكبير في هذه المرحلة حتى تعكس التاريخ الكبير والمؤثر الذي عرفت به هذه المدينة وان اي اتجاه يحاول الأضرار او الانتقاص من هذا الدور لن يسمح به بعد الان  ، وان ملفات  الدولة الاساسية الجاري تصحيحها سواء في الجانب السياسي او العسكري والامني او الخدمات وإعادة الإعمار يجب ات تكون عدن قاعدته الاساسية .

 

لابد لهذه المدينة ان تستعيد عافيتها بشكل قوي وعاجل ولن يكون  ذلك منجزا الا من خلال إيلاء  المواطن في عدن كل الاهتمام ، وكما أشار رئيس الجمهورية في توجيهاته للمسؤولين ان الصلاحيات والتفويضات الاساسية فيما يخص المواطن وخدماته هي بايديهم ،  وما عليهم الا مواكبة هذه التوجيهات بشكل عملي من خلال خطط تنفيذية واضحة للخدمات وبالذات ذات الطابع المحلي ،   حتى يحدث  الاستقرار  لهذه الخدمات وينصرف الناس لأداء أعمالهم الاساسية في مجالات الحياة   ليحدث التراكم المطلوب ،  والذي يمكن السلطات في مستوياتها المختلفة بعد ذلك من الانجاز الأكبر في مرافق المدينة الاساسية وعلى وجه الخصوص في الميناء والمطار والمنطقة الحرة والمصافي   .

 

عدن اليوم بعد انكسار المشروع الطائفي الاستبدادي على شواطئ بحرها وصخور جبالها تستعيد لحظة الانتصار الاول في الثلاثين من نوفمبر لتعويض مافات  ، ولتكون في مركز الصدارة والريادة ، مدينة الوطن الاولى وعاصمته الحقيقية من خلال قيمها المدنية في العلم رالثقافة والابداع والتعايش  والتجارة والصناعة والانفتاح ، وعلى الجميع التكاتف لإنجاز هذه المهمة الكبيرة  التي دعى لها الاخ الرئيس وحماية  هذه المدينة  وقيمها واستيعاب  كل مزايا المدينة  لتواكب التضحيات العظيمة التي قدمها ابناء هذا الوطن .

إقراء ايضاً