الرئيسية
  • محليات

    » قوات التحالف تدمر زورقا قبل استهدافه سفينة إماراتية فى ميناء المخا
    أفاد مصدر أمنى يمنى بأن الجيش الوطنى وقوات التحالف دمروا زورقا مفخخا لميليشيات الحوثى، قبل استهدافه سفينة إمار

    مسؤول دولي: الصراع في اليمن خطير وفاق كل التوقعات والحل السياسي صعب

    المخلافي يوجه بعلاج نجل الطبيب اليمني المعتقل في العراق ومطالبات شعبية بالكشف عن مصير والده

    بتمويل كويتي.. إنشاء قناة فضائية تعليمية جديدة باليمن

    مؤسسة دروب النور الخيرية تستعد لتدشن مشاريع اغاثية بـ أكثر من (30) مليون ريال

  • عربية ودولية

    » قتلى وجرحى بهجوم على "مطعم إسطنبول" في بوركينافاسو
    أعلنت حكومة بوركينافاسو عن مقتل 17 شخصا في هجوم إرهابي استهدف مطعما تركيا في عاصمة البلاد واغادغو، مساء الأحد.

    النظام الإيراني ينفذ 13 عملية إعدام في يوم

    ترامب: الحل العسكري للنزاع مع كوريا الشمالية جاهز تماما للتطبيق

    رغم الضغط العسكري.. القاعدة وداعش يحتفظان بقدراتهما

    غوام.. أحدث هدف أميركي لصواريخ كوريا الشمالية

  • تقارير وحوارات

    » ملامح الاحتواء العربي للعراق لا تروق لإيران وقطر
    الأحزاب الدينية في العراق تتهم الصدر بالتحرك للحصول على دعم خارجي لحل الحشد الشعبي.

    مقتدى الصدر يزور الامارات بعد السعودية

    قطر تعترف بتسييس الحج وتتذرّع بحجج واهية

    ارتفع ضحايا حادثة تصادم قطارين في مصر إلى أكثر من 150 قتيلا وجريحا

    شاهد : تفاصيل مذهلة لأضخم مشروع لنجل الرئيس المخلوع عفاش بمليارات الدولارات من اموال الشعب

  • شؤون خليجية

    » المملكة تقرر «سعودة» العمالة في 12 قطاعًا وظيفيًا بمكة
    قال عبدالله آل طاوي، وكيل إمارة منطقة مكة المكرمة المساعد للشؤون التنموية، إن الجهات المختصة قررت تطبيق أنظمة

    قرقاش عن الراحل "عبد الرضا": حزننا يا أهل الخليج جماعي

    بالفيديو والصور.. "كلنا محمد بن زايد" هشتاج يتصدر "توتير"

    الكويت.. إلقاء القبض على 12 مطلوبا في قضية خلية العبدلي

    اختطاف سعودي وتصويره عاريًا قبل زواجه بيوم.. وخطيبته تكشف مفاجأة

  • رياضة

    » سوبر إسبانيا.. هل يعود برشلونة أمام الريال؟
    يسعى برشلونة، حامل لقب كأس الملك، للعودة في إياب السوبر الإسباني أمام بطل الليغا، ريال مدريد، على ملعب سانتياغ

    ريال مدريد يحتفل بلقب الليجا خلال مباراة الكلاسيكو

    الاتحاد الإسباني يعلن عقوبة رونالدو

    قلق بين جماهير "الملكي".. بسبب زيدان

    صفقة "تشعل" الأجواء بين كونتي ومورينيو

  • اقتصاد

    » النفط يرتفع بفعل انخفاض المخزونات الأميركية
    ارتفعت أسعار النفط، الأربعاء، بدعم من انخفاض مخزونات الخام الأميركية على الرغم من أن فائض الإمدادات بوجه عام م

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأربعاء

    الدولار يرتفع رغم التصعيد مع كوريا الشمالية

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين

  • تكنولوجيا

    » غوغل ستدفع 3 مليارات لأبل هذا العام لسبب واحد
    رغم المنافسة الشرسة بين شركتي أبل وغوغل في عالم الهواتف الذكية إلا أن الأخيرة ستقوم بدفع مليارات الدولارات هذا

    دراسة: تلوث الهواء "مرتبط" بعمر الإنسان

    اليابان تبحث إنتاج "سيارة خشبية"

    أوبر ستخضع لتدقيق الخصوصية حتى 2037

    الخبير الإلكتروني "البطل": لست مذنبا

  • جولة الصحافة

    » السعودية تنفي طلب أي وساطة مع إيران
    صرح مصدر سعودي مسؤول بأن المملكة العربية السعودية لم تطلب أية وساطة بأي شكل كان مع جمهورية إيران، حسبما أورد

    رحيل فاطمة إبراهيم أول برلمانية سودانية

    كسوف الشمس "كارثة" في مدينة أميركية

    الرئيس التونسي: "لا فرق بين المغطية راسها والعريان"

    أميركا تتأهب لأول كسوف كلي منذ قرن

د. ياسين سعيد نعمان
فيدل كاسترو
السبت 26 نوفمبر 2016 الساعة 20:34
د. ياسين سعيد نعمان
توفي اليوم فيدل كاسترو زعيم الثورة الكوبية عن عمر ناهز التسعين عاماً . كاسترو اخر العمالقة الثوريين الاشتراكيين الذين غيروا وجه العالم بجعل الاشتراكية بمضامينها الاجتماعية وسيلة لأنسنة الأنظمة السياسة والاجتماعية بما فيها النظام الراسمالي العالمي الذي لم ينتصر في المعركة التاريخية الا بعد ان ادخل تعديلات جوهرية ذات طابع بنيوي على علاقات الانتاج ونظام العمل وحقوق الانسان على الصعيد الاجتماعي ، وهي تعديلات أستمدها من النظام الاشتراكي الذي فشل بالمقابل من الاستفادة من مزايا االنظام الراسمالي على الصعيد السياسي وخاصة ما يخص الديمقراطية والتعددية السياسية ، الامر الذي قلص فرص نموه وانتشاره كنظام قابل للحياة والبقاء . لقد طغت الطبعة الستالينية على النظام الاشتراكي في صيغته الأيديولوجية التي اتسمت بالجمود على ما به من أفكار إنسانية عظيمة استفاد منها النظام الراسمالي في المعركة التاريخية التي انتهت بانهيار جدار برلين وسقوط الاتحاد السوفيتي . 
 
 
صمدت كوبا بقيادة كاسترو بعد ذلك مدة عقدين من الزمن وأخذت بإصلاحات كبيرة لكنها ظلت محاصرة بالمد اليميني الهائل للمعارضة الكوبية التي تكونت برعاية الولايات المتحدة الامريكية طوال مرحلة الصراع ، وكان كاسترو يدرك ان اي انفتاح سياسي عاجل سيؤدي الى سحق تجربته الاجتماعية التي حققت للطبقات الفقيرة مكاسب ضخمة . 
لا يمكن ان ننسى الخدمات الصحية الراقية التي قدمتها كوبا لليمن على مدى سنوات طويلة من التعاون المشترك ، ومن جامعات كوبا تخرج المئات من اليمنيين في مختلف مجالات الطب والهندسة والزراعة .
 
 
ولا أنسى لقائي به في مكتبه في هافانا عام١٩٨٤ وانا وزير للثروة السمكية . كان قد خرج لتوه من اجتماع لدول الكوميكون عقد يومها في كوبا . وكان جورباتشوف الزعيم السوفييتي قد وجه رسالة للمؤتمر فهم منها ان الاتحاد السوفيتي قادم على تغييرات جوهرية وان على أعضاء الكوميكون ان يعيدوا ترتيب اوضاعهم وفقاً لذلك . كان يبدو عليه الهم من هذا التطور الخطير كما فسر يومذاك . في اللقاء تحدث بحيوية في موضوعات شتى ، تحدث عن انطباعه عن زيارته لعدن وشبهها في علاقتها بالبحر بمدينة إغريقية تنتظر نحاتاً ماهراًليصنع منها تحفة جميلة .. تحدث في معرض حديثه المركز عن أهمية الفكر الديني في الخطاب السياسي للقوى الثورية حيث قال انه من الخطأ اهمال الدين وتركه للآخرين، تحدث عن التاثير السلبي لنمط الانتاج الآسيوي وتخلف قوى الانتاج في توفير فرص الانتقال الى الاشتراكية ، تحدث عن توصل الكوبيين الى طريقة رائعة في اصطياد اللوبستر وتصديره حياً الى أوروبا عبر مستودعات ضخمة أقيمت لهذا الغرض في فرنسا ، تحدث عن أقفاص الاصطياد كخبير ماهر ، شكى من محاولة تدمير صناعة السكر في كوبا .. كان يتحدث ويدخن الكوهيبا السيجار الكوبي كمغرم بتلك الرائحة التي قال عنها ذات يوم ، عندما طلب منه الأطباء ان يوقف التدخين ، لا تستطيع رئتي ان تتخلى عن رائحة كوبا . 
 
 
كاسترو صنع من كوبا دولة يعتز بها الكوبيون وكل المناضلين في العالم من اجل اقامة نظام عالمي عادل بعد ان كانت بمثابة ملهى ضخم للموسرين الأمريكيين وغيرهم من تجار المخدرات في دول امريكا اللاتينية .
إقراء ايضاً