الرئيسية
  • محليات

    » الميليشيات تقصف الأحياء السكنية لمحافظة تعز في أول أيام عيد الفطر
    شنت مليشيات الحوثي وقوات الرئيس السابق صالح، منذالصباح الباكر في أول أيام عيدالفطرالمبارك قصفا مدفعيا على الإ

    بن دغر والمفلحي يؤديان صلاة العيد في العاصمة المؤقتة عدن

    شاهد مجموعة صور تظهر الملك سلمان مع الرئيس هادي والعميد ناصر عبدربه بمكة المكرمة

    السلطة المحلية بعدن تهنئ رئيس الجمهورية بمناسبة عيد الفطر المبارك

    شاهد : الرئيس هادي إلى جوار الملك سلمان بالحرم المكي في أقوى صورة معبرة عن دعم الملك وولي عهده للشرعية اليمنية

  • عربية ودولية

    » انهيار أرضي في الصين يطمر البيوت والسكان
    فقد أكثر من 140 شخصا اليوم إثر انهيار أرضي كبير في قرية جبلية في مقاطعة سيتشوان جنوب غرب الصين.

    بالصور.. مناوشة روسية أميركية "مخيفة" في السماء

    وفاة طالب أمريكي،بعد أيام من أطلاق سراحه من سجون كوريا الشمالية

    السعودية تعلن أنها صدت هجوما لثلاثة زوارق مسلحة في مياهها وإيران تتهمها بقتل صياد

    السعودية تحظر الفراولة المصرية

  • تقارير وحوارات

    » الرئيس الروسي يعترف أنه كان عميل استخباراتي غير شرعي
    ليس كل واحد قادرًا على التخلي عن حياته العادية وأقاربه، وترك بلاده لسنوات عديدة، ووضع حياته في خدمة الوطن

    الأمير محمد بن نايف.. نبذة عن أول حفيد يتسلم ولاية العهد في السعودية

    أوامر ملكية يعفي الأمير محمد بن نايف من ولاية العهد و اختيار الأمير محمد بن سلمان ولياً للعهد

    الانتخابات البرلمانية الفرنسية : حزب ماكرون بصدد تحقيق فوز كاسح في الجولة الثانية

    مصدر مسؤول: المملكة لا يمكن أن تسمح لتركيا بإقامة قواعد عسكرية على أراضيها

  • شؤون خليجية

    » الأمير محمد بن نايف يبايع الأمير محمد بن سلمان
    بايع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز في قصر الصفا بمكة المكرمة اليوم صاحب السمو الملكي الأم

    بالصور.. مكافحة المخدرات تطيح بشبكة ترويج السموم عن طريق السناب شات

    أوامر ملكية سعودية بإنشاء نيابة عامة مستقلة ومدير جديد للأمن العام

    السجن والجلد لشاب حاول نزع عباءة فتاة

    خادم الحرمين يتوّج بجائزة «شخصية العام الإسلامية».. ويستقبل أئمة ومؤذني المسجد الحرام ووزير الحج والعمرة

  • رياضة

    » بيع أغلى قميص بتاريخ كرة السلة
    حصد قميص ارتداه أسطورة كرة السلة مايكل جوردان مع منتخب الولايات المتحدة خلال أولمبياد لوس أنجلوس 1984 مبلغا قد

    تطورات مثيرة فى صفقة إنتقال موراتا لمانشستر يونايتد !

    مفاجأة.. ميسي كان قريباً من ريال مدريد !

    بنزيما يتطلع للتتويج بالألقاب مع ريال مدريد

    صورة. إبراهيموفتش يثير الجدل حول انتقاله إلى لوس أنجلوس جلاكسي

  • اقتصاد

    » أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية ليوم السبت 24/6/2017
    أسعار صرف وبيع العملات مقابل الريال اليمني اليوم السبت 24/6/2017 وذلك وفق متوسط أسعار محلات الصرافة

    تراجع الدولار يرفع "الملاذ الآمن"

    النفط يسجل أكبر هبوط للنصف الأول في 20 عاما

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية ليوم الأربعاء 21/6/2017

    صعود قياسي للأسهم السعودية.. والمراعي لأعلى مستوى

  • تكنولوجيا

    » نصائح هامة لنجاح تطبيقات الهواتف الذكية
    ساهم ظهور تطبيقات تُقدر قيمتها بمليارات الدولارات وتساعد على تحويل الأعمال والأنشطة الروتينية إلى عمليات سهلة

    الصين تحارب ملوثي التربة بغرامات ضخمة

    فيس بوك تخطط لإطلاق تطبيق جديد مخصص للفيديو

    تحديث أمني جديد من غوغل لمُتصفّح أندرويد الرسمي

    آيفون 8.. شاشة مذهلة ستسعد عشاق أبل

  • جولة الصحافة

    » وفاة مدبر اغتيال صحفية روسية مشهورة
    أفاد مصدر مطلع لوكالة نوفوستي، بوفاة لوم علي غايتوكايف، المجرم المحكوم عليه بالمؤبد لتدبيره جريمة اغتيال الصحف

    70% من الشركات الصينية تنتهك لوائح تلوث الهواء

    رئيسة الوزراء البريطانية تجري مشاورات صعبة لتشكيل ائتلاف حكومي

    شاهد بالصورة رئيس فرنسا يرد على اتصالات المواطنين.. شخصياً

    تركيا سترحّل اليوم الجمعة المصور الفرنسي المحتجز لديها

وحيد علي رشيد
تعز ...مجدك ياوطن
السبت 26 نوفمبر 2016 الساعة 15:24
وحيد علي رشيد

 

تعز كانت ولا زالت واجهة الصراع الابرز مع المشروع الاستبدادي الانقلابي ،  وهي العنوان الأكبر لمشروع المقاومة والدولة والشرعية ، ولقد خبرنا ذلك في محطات كثيرة وعلى وجه الخصوص في عام ٢٠١١ عندما حاول الطغاة التجرؤ على تعز ومحاولة محوها بالقوة العسكرية من خارطة الصراع مع المشروع الاستبدادي فإذا بهذه المدينة ومن فوق تلك التباب بصمود لا يلين تزلزل أركان الاستبداد في صنعاء ،  وأصبحت خارطة الصراع بعد آخر أسبوع من شهر مايو ٢٠١١م تشتعل بزخم ثوري قوي ،  صنعه الأبطال مجدا من خلال صمودهم في حارات وأزقة وشوارع تعز ، لتعيش البلد كلها  بهذا الصمود مرحلة عطاء اكبر من خلال المبادرة الخليجية وتغلب العمل السياسي على بنادق الاستبداد .

 

وتستمر تعز في عطائها في لحظة فاصلة اخرى مع مطلع عام ٢٠١٥ م عندما وصل الاخ رئيس الجمهورية الى عدن وقلب الطاولة في وجوه الانقلابيين ، ووجد الطغاة المتسلطون المدججون بنزعات التكبر والطائفية أنفسهم في مأزق ، خاصة وهم يَرَوْن رئيس الجمهورية ومن حوله ذلك الالتفاف الشعبي العارم والذي كانت تعز اكبر واصدق عناوينه فأبو الا الاستمرار في مغامرتهم الانقلابية والاتجاه جنوبا نحو عدن  للقضاء على الشرعية ورئيسها ، فإذا تعز تنتفض ضدهم بصدور عارية  اتجهت الى أبواب معسكرات الانقلاب في تصد بطولي ، ستظل الأمهات يرضعونه قصص مجد  لابنائهم  ،  لا أقول في تعز وحدها ولكن في كل ارض يوجد فيها من يتوق الى الحرية  ، ويتغير المشهد كليا مرة اخرى بعد ذلك التحدي الكبير الذي ابداه ابناء تعز في وجه الانقلاب وجسدوا من خلاله ان معركتهم معركة وطن كامل يعشق الحرية والمجد ،  وكانت عاصفة الحزم التي زلزلت المشروع الانقلابي .

تحملت تعز كل تبعات المواجهة مع الانقلابيين طيلة الأشهر العشرين الماضية بكل شموخ وصبر ، قدمت تضحيات لم تقدمها اي محافظة اخرى ،  اشتعلت  جبهاتها بأبناء المقاومة من مختلف الإعمار ومن كل التخصصات وكل القوى والاتجاهات السياسية والاجتماعية ، صمدت احياء وشوارع المدينة  وقرى وعزل الارياف  في وجه همجية القصف البربري  بمختلف انواع الأسلحة والحصار الذي لم يراع حرمة للبشر او للحجر .

 

واليوم تمضي تعز تصنع الامجاد وتسطر  تاريخ البطولة مرة اخرى وفي لحظة حرجة جديدة ، يحاول من خلالها الانقلابيون العبث بكل تضحيات شعبنا العظيمة من خلال الالتفاف على القرارات الدولية والمرجعيات المتفق عليها فيكون الرد الحاسم بالتقدم في جبهات القتال وتحقيق إنجازات عسكرية يحتاجها الوطن اليوم كأشد مايكون .

ان الرد على كل الالاعيب التي يمارسها الانقلابيون وهم يسخرون من كل المرجعيات التي كان هدفها ولا يزال ان يسود العدل والسلام في بلادنا ، جبهته الرئيسيّة تعز ولقد احسنت القيادة السياسية في اختيار ميدان الرد وأحسنت ايضا وهي تصوب السياسات وتوفر الامكانات وتحشد الطاقات ، والمتابع لهستيريا الانقلابيين والجنون الذي اصابهم يدرك بما لا يدع مجالا للشك ان الشرعية في اتجاهها هذا تسير نحو نصر مؤزر  لهذا الوطن .

 

انه المجد الذي تصنعه تعز لهذا الوطن  مرة بعد مرة ،  بدماء ابنائها في مديرياتها المختلفة واحدة بعد الاخرى ، وهي تطارد خفافيش الظلام  ومدمني الاستبداد وناهبي الحقوق ، وهذا هو عهدنا بأبطالها رجالا ونساء ، شيبا وشبانا ، حتى الأطفال انتزعوا حصتهم من البطولة ، انهم   صناع الحياة  ، عاشقو السلام ، عناوين الكفاح المرير  في سفوح الجبال والقمم ، في الوديان والسواحل ، في المصانع والمزارع ، في المدارس والكتاتيب ، في الحارات والأسواق .

 

انها تعز مجدك ياوطن .

إقراء ايضاً