الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ مشرفي الحوثي بتعز نهبوا 10 ملايين ريال من ايرادات الضريبة والتحسين لحشد السبعين
    ذكرت مصادر مؤكدة في تعز ان مشرفي ميليشيات الانقلاب في المحافظة أقدموا على سحب أكثر من 10 مليون ريال

    يونيسف : 4.5 مليون طفل قد يحرمون من الالتحاق بالمدارس هذا العام

    تعز : قوات اللواء 35 مدرع تتقدم في الصلو و تكبد المليشيات خسائر فادحة

    الإمارات: قدمنا مساعدات لليمن بنحو 2.3 مليار دولار

    مصرع 4 من أبرز قيادات المليشيا بصعدة..«الأسماء»

  • عربية ودولية

    ï؟½ البرزاني يرفع سقف التحدي.. لن نعود إلى تجارب فاشلة
    مام عشرات آلاف الأشخاص الذين احتشدوا في ملعب فرنسو حريري بعاصمة كردستان العراق أربيل الجمعة، أكد زعيم الإقليم،

    الخطوط التركية تعتزم شراء 40 طائرة بوينغ

    اليابان تندد بـ"سلوك غير مقبول" لكوريا الشمالية

    القوات العراقية تعلن بدء "معركة الحويجة"

    قوات سوريا الديمقراطية تسيطر على 80 % من مساحة الرقة

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ مكتب الأمم المتحدة يتهرب من الرد على أسئلة "الشرق الأوسط" حول انتقادات لفشله في إدارة ملياري دولار
    فقد ظهرت وكأنها مكملة لسياسات الدول الأكثر تأثيراً في المنظومة الدولية وأداة من أدواتها لتمرير سياسات مناهضة ل

    العاهل السعودى يبحث مع وزير الخارجية الروسى الأوضاع الإقليمية والدولية

    العثور على السفير الروسي في السودان ميتا في حوض سباحة

    وزير خارجية إيران: سنتبادل الزيارات الدبلوماسية مع السعودية قريبا

    ملامح الاحتواء العربي للعراق لا تروق لإيران وقطر

  • شؤون خليجية

    ï؟½ المملكة تحتفي غداً السبت بذكرى اليوم الوطني السابع والثمانين
    تحلّ يوم غد السبت ذكرى اليوم الوطني السابع والثمانين للمملكة العربية السعودية، يومَ أن أعلن الملك عبدالعزيز بن

    هكذا احتفلت الكويت باليوم الوطني السعودي (صور)

    لأول مرة.. سعوديات في مهنة المراقبة الجوية

    الكويت تنفي تأجيل زيادة رسوم الخدمات الصحية على الوافدين

    الكويت تطلب من سفير كوريا الشمالية مغادرة البلاد

  • رياضة

    ï؟½ الكشف عن اللائحة النهائية للمرشحين لجائزة أفضل لاعب
    أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" أن ثلاثة لاعبين سيتنافسون على جائزة أفضل لاعب لعام 2017، وهم ا

    مستقبل ميسي في خطر لأسباب سياسية

    مانشستر يونايتد يحقق أرباحًا قياسية.. تعرّف عليها

    ليفانتي يهزم سوسيداد ويتقدم للمركز الخامس

    باريس سان جيرمان ينهي أزمة نيمار وكافاني

  • اقتصاد

    ï؟½ السعودية ستطبق قانون الإفلاس مطلع 2018
    قال وزير التجارة السعودي ماجد القصبي إن المملكة ستبدأ في تطبيق قانون جديد للإفلاس أوائل العام المقبل في إطار ج

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة 22/9/2017

    الدولار يهبط من أعلى مستوى في أكثر من أسبوعين

    الذهب إلى أدنى مستوى في 3 أسابيع

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الخميس

  • تكنولوجيا

    ï؟½ تطبيق جديد يساعد المرضى على اتخاذ القرارات الصعبة‎
    ابتكر العلماء تطبيقًا جديدًا يدعى “تشاتبوت” يساعد المرضى الذين يعانون من أمراض مميتة على اتخاذ القرارات الصعبة

    "تراجع مهول" في الطلب المسبق على آيفون 8

    هذا ما سيجعل "غوغل" منافسا حقيقيا لأبل بسوق الهواتف

    خبراء أمن: الهجمات الإلكترونية ضد شركات سعودية وغربية تحمل بصمات إيران

    السعودية ترفع حجب المكالمات عبر الإنترنت

  • جولة الصحافة

    ï؟½ وزارة العمل السعودية: 3 حالات فقط تنقل فيهم الكفالة بدون موافقة الكفيل
    أعلنت وزارة العمل السعودية أن نقل الكفالة دون موافقة صاحب العمل في المملكة يتم في ثلاثة حالات فقط

    السعودية تحظر عمل الوافدين الأجانب في مهنة جديدة‎

    الرياض: نتطلع لحكمة برزاني لعدم إجراء الاستفتاء

    نجل الملك سلمان وسفيره في واشنطن ينعي زميله الذي استشهد في اليمن

    بماذا علق عائض القرني والعريفي بعد اعتقال سلمان العودة ودعاة آخرين بالسعودية؟

د. ياسين سعيد نعمان
ديمقراطية بساقين !!
الثلاثاء 27 سبتمبر 2016 الساعة 05:01
د. ياسين سعيد نعمان
يعقد حزب العمال البريطاني مؤتمره السنوي في مدينة ليفربول معقل اليسار البريطاني تاريخياً، وذلك بعد عام من انشقاقات خطيرة تعرض لها بسبب اصرار قاعدة الحزب الواسعة على رفض المنهج السياسي والاجتماعي لمراكز الحزب القيادية التي تفاعلت على نحو سلبي مع التطور الذي شهده المجتمع البريطاني لتعبر بالحزب من اليسار الى يسار الوسط ثم الى ما يقترب من يمين الوسط ... حتى انه لم تعد هناك فوارق جوهرية مع حزب المحافظين الذي يتداول معه تشكيل الحكومة دوريا عبر النظام البرلماني الأقدم والأكثر تطوراً في العالم .
 
 
لم تقبل قواعد الحزب ومعها النقابات العمالية الكبرى بهذا التحول الذي اصاب منهج الحزب فجاءت بقيادي من الصفوف الخلفية backbench معروف بمواقفه اليسارية الصلبة هو جيرمي كوربن وفرضته عبر انتخابات حزبية ديمقراطية كزعيم للحزب الامر الذي استفز مراكز القوى في الحزب وشنوا عليه هجوماً واسعاً منذ اليوم الاول بانه ليس الشخص المناسب الذي يمكن ان يقود الحزب لتشكيل الحكومة في الانتخابات القادمة .. كان هذا اخطر صدام بين الديمقراطية الداخلية للحزب والتقديرات التحكمية لمراكز القوى حول مستقبل الحزب في ظل القيادة الجديدة .. وهو الامر الذي دفع بنقاشات واسعة حول احترام خيارات الناس باعتبارها اساس الديمقراطية . خلال عام كامل والشرخ يتعمق داخل الحزب حتى تم الاتفاق على اجراء انتخابات اخرى يتنافس فيها الزعيم المنتخب مع مرشح مراكز القوى المعارضة له ، وللمرة الثانية تمسكت القواعد بخيارها بفوز مرشحها كوربن مؤكدة على ضرورة استعادة جوهر الحزب بالرغم من كل التحذيرات التي يطلقها الآخرون من ان الحزب لن يتمكن بسبب هذه السياسة والقيادة من الفوز في الانتخابات القادمة .
 
 
تبلورت الأزمة في منهجين :منهج براجماتي تمثله كثير من القيادات البرلمانية وأعضاء حكومة الظل والزعامات الكبيرة ويعتقد انه كلما غادر الحزب جذوره الاجتماعية كلما قرب من الناخب الذي تغيرت اختياراته وأولوياته بسبب التغير الذي حدث في المجتمع كمل . اما الثاني فهو المنهج الأصيل للحزب الذي يميزه عن غيره والذي تمثله أغلبية القواعد الحزبية ومعها الاتحادات العمالية وبعض القيادات ويسعى الى اعادة الحزب الى جذوره الاجتماعية والسياسية المعبرة عن مصالح الطبقة المتوسطة والعمالية ، وترى هذه القاعدة الواسعة ان الحزب بتعبيره عن هذه المصالح قادر على ان يحافظ على توازن اجتماعي يمنع الصراعات والصدامات التي تعرضت لها كثير من المجتمعات الأوربية .
 
 
ما الذي يحمله المستقبل لهذا الحزب ومعه منظومة الديمقراطية التعددية البريطانية بشكل عام ؟! سئل احد قادة حزب المحافظين عن تاثير وضع حزب العمال على الحياة الديمقراطية ..فأجاب لا يمكن ان تستقيم الحياة الديقراطية على ساق واحدة بل لا بد من ساق اخرى قوية الى جانبها ..ومن الخطأ ان يفرح المحافظون لأي انهيار يصيب حزب العمال والعكس صحيح .
 
 
لكن اهم ما قاله احد المحللين هو ان اليسار الاوربي الناجح هو الذي يعلن موقفاً ويرتاح لحكومة ترفض هذا الموقف ، كأن يعلن موقفاً معارضاً للسلاح  النووي ولكنه يرتاح للحكومة التي ترفض موقفه .. كوربن لم يستوعب هذه الحقيقة حتى الان ولذلك ستظل هناك فجوة بينه وبين القيادات الاخرى في حزبه .
إقراء ايضاً