الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ الاصلاح الخيرية توزع 300 سلة غذائية على نازحي مديرية المعافر
    أعرب الاستاذ عادل المشمر - مدير عام المديرية - عن سعادته حضور توزيع المواد الغذائية للنازحين في اطار المديرية

    الرئيس هادي يتلقى برقية تهنئة من الملك سلمان بمناسبة العيد الـ 55 لثورة الـ 26 سبتمبر

    كيف وصلت الطفلة بثينة إلى الرياض؟ "صورة"

    مصادر: الحوثيون يحتجزون أميركيا في صنعاء

    ضبط خلية إرهابية في لحج

  • عربية ودولية

    ï؟½ "سوريا الديمقراطية" تتهم روسيا بقصف مواقعها بدير الزور
    أعلنت ميليشيات "قوات سوريا الديمقراطية"، الاثنين، أن الطائرات الروسية والقوات الحكومية السورية هاجمت

    بدء التصويت في استفتاء استقلال كردستان العراق

    البارزاني: الأكراد لن يعودوا مطلقًا إلى بغداد

    قوات “سورية الديمقراطية” تشكل مجلس محافظة دير الزور المدني

    بيونغيانغ ترد على ترامب بطريقتها الخاصة

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ مقتل الدكتورة السورية المعارضة "عروبة بركات" وابنتها الصحفية "حلا" في إسطنبول
    عثرت قوات الأمن التركية على جثة الناشطة السورية المعارضة الدكتورة "عروبة بركات"، وابنتها الصحفية "حلا بركات"،

    شاهد : جوجل تحتفي باليوم الوطني للمملكة العربية السعودية

    مكتب الأمم المتحدة يتهرب من الرد على أسئلة "الشرق الأوسط" حول انتقادات لفشله في إدارة ملياري دولار

    العاهل السعودى يبحث مع وزير الخارجية الروسى الأوضاع الإقليمية والدولية

    العثور على السفير الروسي في السودان ميتا في حوض سباحة

  • شؤون خليجية

    ï؟½ محمد بن زايد يستقبل الرئيس المصري السيسي في أبوظبي
    وصل الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، اليوم الاثنين، إلى العاصمة الإماراتية أبوظبي، وكان الشيخ محمد بن زايد آل ن

    للمرة الأولى.. المرأة السعودية تقتحم عالم المسرح داخل المملكة

    قرقاش: الإمارات تؤكد على وحدة العراق وطنًا يسع الجميع

    المملكة تحتفي غداً السبت بذكرى اليوم الوطني السابع والثمانين

    هكذا احتفلت الكويت باليوم الوطني السعودي (صور)

  • رياضة

    ï؟½ اليمن تلعب ضد قطر في كأس الخليج العربي
    سُحبت، صباح اليوم الاثنين، بالعاصمة القطرية الدوحة، قرعة كأس الخليج العربي، في نسختها الثالثة والعشرين، المقرر

    كافاني يرفض مليون يورو لحل أزمته مع نيمار

    من هم أصحاب الإنجاز الذي أسعد اليمن في 2017؟

    كيف تسبب كريستيانو رونالدو في تخلي مانشستر يونايتد وريال مدريد عن فان نيستلروي

    رقم غريب لرونالدو في "الليغا"

  • اقتصاد

    ï؟½ بعد مرور عام.. هل كان قرار نقل البنك المركزي من صنعاء إلى عدن صائبًا؟
    أصدر الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي في أيلول/سبتمبر 2016، قراراً بنقل مقر البنك المركزي من صنعاء إلى العاصمة

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد

    دبلوماسي سعودي: الرياض ستنضم للممر الاقتصادي بين الصين وباكستان

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم السبت

  • تكنولوجيا

    ï؟½ تطبيق Play Protect وحده لا يكفي لأمان الهواتف
    أشارت بوابة التقنيات "موبايل زيشر.دي" إلى أن تطبيق مكافحة الفيروسات Play Protect يعمل منذ أوائل الصي

    11 ميزة "خفية" في نظام تشغيل آيفون الجديد

    احذر هذه التطبيقات على هاتفك...تسرق أموالك بطرق شرعية

    "بيكسل 2".. كل ما تريد معرفته عن "منافس آيفون" المنتظر

    ابتكار اختبار جديد يكشف تعاطي الكوكايين من البصمة

  • جولة الصحافة

    ï؟½ أمريكا تكشف عن القائمة الجديدة للدول المشمولة بقرار حظر السفر
    قالت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامبالأحد إن الولايات المتحدة ستمنع دخول مواطني كوريا الشمالية إليها في إطا

    يوم السعودية الوطني.. عروض ثقافية واحتفالات تعم المملكة

    وزارة العمل السعودية: 3 حالات فقط تنقل فيهم الكفالة بدون موافقة الكفيل

    السعودية تحظر عمل الوافدين الأجانب في مهنة جديدة‎

    الرياض: نتطلع لحكمة برزاني لعدم إجراء الاستفتاء

محمد مقبل الحميري
عفاش يعاير هادي بالفرار لانه جاهل بالتاريخ والسنن
السبت 7 مايو 2016 الساعة 15:56
محمد مقبل الحميري
 
اذا فكرنا بأسلوب مادي بحت فإن ذلك قد يوصلنا الى الإحباط والقنوط ، ولكن ثقتنا بالله اكبر وإيماننا بعدالة قضيتنا أعمق ، ويقيننا بنصر الله أوثق.
 
فلوط عندما خاطب قومه قائلا (لو ان لي بكم قوة او آوي الى ركن شديد) كان حينها في اضعف مراحل حياته فجاءه النصر بعدها وخاطبه الحق سبحانه بقوله (لن يصلوا اليك) فأنجاه الله ودمر قومه الطغاة.
 
     وموسى عليه السلام عندما خرج ببني اسرائيل واتبعهم فرعون بجيشه وقوته كان موسى وقومه في اضعف مراحلهم وكان ضعاف الإيمان ومن يفكرون بالميزان المادي موقنين بالهلاك على يد فرعون فقال له قومه عندما التفتوا الى الخلف ورأوا جيش فرعون العظيم وهم عزل :(إنا لمدركون) وكانوا منطقيين في هذا بقولهم هذا ، ولكن موسى عليه السلام رد عليهم بإيمان الواثق وثقة المؤمن بقوله: (كلى ان معي ربي سيهدين) ، فكان بعدها نجاة بنو اسرائيل وهلاك فرعون وجنده بالغرق ولم تغني عنهم قوتهم شيئا.
 
    أبونا ابراهيم عليه السلام عندما أوقد له القوم نار عظيمه لاحتراقه وجعله عبرة للآخرين كان المنطق المادي يفترض ان يحترق ويلفظ أنفاسه في اللحظات الاولى من إلقائه في النار ولكن قدرة الله فوق كل قدرة فأمر النار ان تكون بردا وسلاما على ابراهيم.
 
     وعندما هاجر الرسول صلى الله عليه وسلم من مكة المدينة كان آذى الكفار بالمسلمين قد بلغ مداه وهم لا يستطيعون دفع شيء من ذلك الظلم ًوالأذى الذي حل عليهم بل انه وصل هذا الإيذاء الى الرسول صلى الله عليه وسلم ونفسه ، فهاجر وهو في حالة ضعف وهوان على الناس ، ولكن عندما وصلت قوات قريش الى امام الغار الذي لجأ اليه قال له رفيقه في الرحلة سيدنا ابوبكر الصديق رضي الله عنه يارسول الله لو انظر احدهم الى قدميه لرءآنا ، فكان رد الرسول صلى الله عليه وسلم ردا حاسما مملوء بالإيمان والثقة بنصر الله frown رمز تعبيري يا أبا بكر ما بالك باثنين الله ثالثهما).
 
     وعندما خرجت قريش بكامل عدتها وعتادها لتؤدب المسلمين في غزوة بدر ، كان النصر الغير متوقع للمسلمين رغم ضعفهم وذلتهم فكان التمكين : ( وإذ نصركم الله ببدر وانتم أذلة).
 
واقرؤوا ايضاً عن معركة عين جالوت التي هزم بها المسلمون بقيادة قطز جيش التتار الذي كان قد شاع حينها اذا قيل لك ان جيش التتار هزم فلا تصدق ، وكذلك معركة رمضان ٧٣م بين العرب بقيادة مصر وإسرائيل بعد ان وصف الجيش الايرائيلي بالجيش الذي لا يقهر وتحطم خط بارليف العظيم على يد الجيش المصري البطل في وقت ما كان احد يعتقد ان جيش مصر ستقوم له قائمة ، وما صمود غزة امام الترسانة الإسرائيلية عنكم ببعيد.
 
والشواهد كثيرة ، وما علينا الا ان نأخذ بالأسباب مهما تجبر المتجبرون ومكربنا الماكرون ، وحقد علينا الحاقدون ، ونتمسك بحبل الله المتين ونثق بقرارة انفسنا ان النصر من عند الله وانه يملي للظالم فإذا اخذه لم يفلته.
 
يا ابناء تعز صحيح ان الجراح غائرة وحقد العدو كبير ودفين ، ومع ذلك ثقوا بنصر الله فأنتم مظلومون معتدى عليكم ولم تعتدوا على احد ، والله مطلع على مظلمتكم وعلى أشلاء أطفالكم وقتل نساءكم وسينصركم الله قريبا بإذنه.
 
ويا ابناء اليمن عامة انتم من شهد لكم رسول الله صلى الله عليه وسلم بالإيمان والفقه والحكمة فثقوا بالله اولا ثم بأنفسكم وثقوا بنصرالله على هذه الفئة التي آذت عباد الله وإساءت لصحابة رسول الله ولم ترقب فيكم إلا ً ولا ذمةً ، فو الله ان الباطل الى زوال وإن الحق الى تمكين وثبات ، (والله غالب على امره ولكن اكثر الناس لا يعلمون) صدق الله العظيم.
 
 
 علي عفاش يعاير الرئيس هادي كما يعاير الاحرار الاخرين بالفرار لانه جاهل وما علم ان الفرار من وجه الاجرام ليس عيبا بل انها سنة استنها الأنبياء والمرسلين وكل المصلحين عبر التاريخ ، فقد فر من هو خير من هادي من امام من هو شبيه لعفاش بالأجرام ، فهذا موسى عليه السلام خرج من مصر خائفا يترقب وقال لفرعون ؛(ففررت منكم لما خفتكم) ، ولكن في المحصلة النهاية لمن كانت العلبة الغلبة ومن الذي لحقه عار الدهر الفار ام المتجبر المتغطرس، وكذلك الأنبياء وفتية الكهف وكل المصلحين فروا من امام الجبابرة الطغاة وكان لهم التمكين في النهاية بعد ان كانوا مطاردين خائفين ، وهذه سنة الله في خلقه الى بوم الدين.
إقراء ايضاً