الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ زوجة مسؤول التجنيد للحوثيين بذمار.. تقتله بـ10 طعنات
    كشف سكان محليون أن القيادي الحوثي محمد_حسين_كرات قُتل على يد زوجته، بعد أن سددت له نحو 10 طعنات بالسكين في عنق

    صالح: لا أعترف بالقرار الاممي رقم 2216

    فتاة في عدن تتخلص من خاطفيها وتعود لمنزلها بعد اربعة من ايام

    وزير الاعلام يلتقي نائب رئيس الجمهورية والأخير يؤكد على الضرورة الحتمية للإعلام

    توضيح هام من وزراة العمل السعودية للمقيمين اليمنيين

  • عربية ودولية

    ï؟½ هل تسقط الأمم المتحدة التهم عن سيف الإسلام القذافي تمهيدًا لمشاركته في الانتخابات؟
    قالت مصادر ليبية رفيعة المستوى، اليوم الثلاثاء، إن أروقة الأمم المتحدة تشهد حالياً نقاشات جادة بشأن التهم المو

    النيابة المصرية تحقق مع 6 أشخاص رفعوا علم المثليين

    بيونغيانغ تحرك طائرات وتعزز دفاعاتها بعد إرسال واشنطن قاذفات

    "سوريا الديمقراطية" تتهم روسيا بقصف مواقعها بدير الزور

    بدء التصويت في استفتاء استقلال كردستان العراق

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ مقتل الدكتورة السورية المعارضة "عروبة بركات" وابنتها الصحفية "حلا" في إسطنبول
    عثرت قوات الأمن التركية على جثة الناشطة السورية المعارضة الدكتورة "عروبة بركات"، وابنتها الصحفية "حلا بركات"،

    شاهد : جوجل تحتفي باليوم الوطني للمملكة العربية السعودية

    مكتب الأمم المتحدة يتهرب من الرد على أسئلة "الشرق الأوسط" حول انتقادات لفشله في إدارة ملياري دولار

    العاهل السعودى يبحث مع وزير الخارجية الروسى الأوضاع الإقليمية والدولية

    العثور على السفير الروسي في السودان ميتا في حوض سباحة

  • شؤون خليجية

    ï؟½ خطأ طباعي يقيل مسؤولا في وزارة التعليم السعودية
    أعلن في السعودية عن إقالة وكيل وزارة التعليم السعودية المسؤول عن المناهج التربوية، بعد اكتشاف خطأ في كتاب مدرس

    الكويت: مستمرون في وساطتنا ونأمل عقد القمة الخليجية بموعدها

    محمد بن زايد يستقبل الرئيس المصري السيسي في أبوظبي

    للمرة الأولى.. المرأة السعودية تقتحم عالم المسرح داخل المملكة

    قرقاش: الإمارات تؤكد على وحدة العراق وطنًا يسع الجميع

  • رياضة

    ï؟½ كريستيانو رونالدو يقود ريال مدريد لفوز تاريخي على بروسيا دورتموند في دوري أبطال أوروبا
    حقق فريق ريال مدريد الإسباني فوزه الأول على ملعب بروسيا دورتموند الألماني خلال تاريخ مواجهتهما معا وفاز عليه 3

    هل يتمارض نيمار أم يتمرد ؟

    سواريز يكشف عن أصعب مدافع واجهه في مسيرته

    كشف سبب غياب نيمار عن مباراة باريس سان جيرمان ومونبلييه

    إيقاف رئيس يوفنتوس الإيطالي بسبب تقديم تسهيلات للمافيا

  • اقتصاد

    ï؟½ الإمارات تطلق مشروع مدينة المريخ
    أطلقت دولة الإمارات العربية المتحدة مشروع بناء المدينة الفضائية الأولى من نوعها بتكلفة 500 مليون درهم على مساح

    النفط يصعد لأعلى مستوى في 26 شهرًا وتركيا تهدد بغلق خط أنابيب خام كردستان

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء

    وزير المالية السعودي يكشف تفاصيل جديدة عن برنامج “حساب المواطن”

    بعد مرور عام.. هل كان قرار نقل البنك المركزي من صنعاء إلى عدن صائبًا؟

  • تكنولوجيا

    ï؟½ دراسة: أوقفوا فورا فتح هاتف أندرويد بهذه الطريقة
    حذرت دراسة أميركية من الأسلوب الذي يعتمده بعض مستخدمي أندرويد في فك قفل هواتفهم بالاعتماد على نموذج معين يتم ر

    صدمة في آبل.. ضعف الطلب على “آيفون 8” يكسر سهمها 10%

    آيفون 8 .. ارتفاع كبير في تكاليف إصلاحه

    تطبيق Play Protect وحده لا يكفي لأمان الهواتف

    11 ميزة "خفية" في نظام تشغيل آيفون الجديد

  • جولة الصحافة

    ï؟½ السعودية تعلن السماح للمرأة بقيادة السيارة "وفق الضوابط الشرعية"
    أصدر عاهل السعودية، سلمان عبد العزيز، أمرًا ملكيًا يسمح للمرأة بقيادة السيارة، لأول مرة في تاريخها، مع مراعاة

    لأول مرة.. الكشف عن وجه "سفاح داعش" في الرقة

    أمريكا تكشف عن القائمة الجديدة للدول المشمولة بقرار حظر السفر

    يوم السعودية الوطني.. عروض ثقافية واحتفالات تعم المملكة

    وزارة العمل السعودية: 3 حالات فقط تنقل فيهم الكفالة بدون موافقة الكفيل

محمد مقبل الحميري
العميد عبدالله الناخبي مناضل ترجل
الاثنين 29 فبراير 2016 الساعة 18:39
محمد مقبل الحميري
يومنا هذا انتقل الى رحمة الله العميد عبدالله الناخبي في الهند بعد صراع مع المرض ، والعميد الناخبي امين عام الحراك الجنوبي ، من أوائل من انحاز الى اهله المظلومين في الجنوب وقارع النظام وهو على رأس من أسسوا الحراك الجنوبي عام ٢٠٠٧م ، وتعرض للمخاطر ومحاولات اغتيال عدة مرات ، وبعد ثورة الشباب عام ٢٠١١ م أعلنها صريحة انه اسقط المطالبة بفك الارتباط وانحاز لثورة الشباب التي هي ثورة الشعب المطالبة برحيل النظام الفاسد وتأسيس نظام عادل يقوم على اساس المواطنة المتساوية والمشاركة الحقيقية في الثروة والسلطة وفق دولة اتحادية من عدة اقاليم ، موقفه هذا اثار عليه الكثير من المشاكل والعداء من الشططين من أصدقاء الامس من اعضاء الحراك واتهموه بالعمالة والخيانة وكل المصطلحات الجارحة ، لا لجرم ارتكبه ولكنه حكم صوت العقل وأدرك مبكرا ان الحل ليس بالانفصال او التشرذم ، ولكن الحل في تأسيس وطن يكون فيه الجميع سواء ، مع اعادة الحقوق لأصحابها ، وكعادته تحمل كل التهم والتهجمات بصبر وثبات لانه يدور مع المباديء وليس مع الاسخاص والنزوات .
 
 
   كان احد اعضاء مؤتمر الحوار الوطني الشامل ، وشاء القدر ان يجمعني به في فريق تأسيس الجيش والامن ، واختير نائبا لرئيس جماعة الجيش وكنت مقررا لها ، كانت مشاركاته فاعلة ًوًًً أطروحاته حصيفة لا يحب المزايدات ولا الاستعراضات ولكنه كان دقيقا وحريصا على المباديء التي يجب ان يؤسس عليها الجيش الوطني وكان اشد ما يحرص على ان لا تهمش المحافظات الجنوبية وان تعطى حقها كاملا غير منقوص ، والتي تتميز بكبر مساحتها وقلة سكانها مقارنة بالمحافظات الشمالية ، وتم له ما اراد بإنصاف وتجرد ودون ضجيج إعلامي او نشر ما حققه ، والشيء الأهم انه نال احترام وتقدير كل اعضاء الفريق من ابناء المحافظات الشمالية والجنوبية بمختلف توجهاتهم ، وكثيراً ما كان رأيه ينال رضى الجميع احتراما لوقاره وصدق منطقه.
 
 
اذكر حادثة بسيطة تدل على استهدافه وقصد الاساءة آلية ، ففي فترة الحوار الوطني في صنعاء وفي احدى الايام اعترضته دورية الامن المركزي وفتشته وأخذت المسدس الذي بحوزته رغم انه عميد في الجيش ولديه البطاقة العسكرية وبطاقة مؤتمر الحوار الوطني الشامل التي تخول لحاملها بالسماح له بإثنين مرافقين شخصيين مع أسلحتهم وسلاحه الشخصي وبالفعل صادروا مسدسه ، في الوقت الذي غيره يتجولون بمواكب مسلحة دون ان يكون لهم اي صفة ولم يعترضهم احد ، وبقي لديهم شهور ، ولم يعبدوه اليه الا عندما حضر الناخبي معي ضمن المستقبلين للوفد الحكومي الذي وصلني برئاسة وزير الداخلية آن ذاك اللواء د.عبدالقادر قحطان وقائد الامن المركزي حينها اللواء فضل القوسي والدين وصلونئ باسم الوزارة بعد ضغط من مؤتمر الحوار ودعوة الوزير لمجلس النواب اكثر من مرة بسبب هذ الحادثة الاجرامية التي تعرضت لها ، فوصلوا نيابة عمن حاولوا اغتيالي في صنعاء ، وبهذه المناسبة طرحنا للواء فضل القوسي ما تعرض له الناخبي ، فأستاء من الموقف الذي تعرض له والتزم بإعادة المسدس بالاضافة لمسدس آخر جديد تطيببا لخاطره وجبرا لما لحق به من اساءة.
 
رحمة الله عليك ايها المناضل الجسور العميد عبدالله الناخبي ،، وعوض الوطن عنك خيرا ، وانا على فراقك لمحزونون.
إقراء ايضاً