الرئيسية
  • محليات

    » النمسا تستعد لتدريب وتأهيل دبلوماسيين يمنيين
    أكد مدير الأكاديمية الدبلوماسية النمساوية الدكتور هانس فينكلر، استعداد بلاده التعاون بين وزارة الخارجية اليمن

    لأول مرة : صحفي جنوبي يقود أمن عدن إلى الفخ ويجعله يعترف بوقوف الإمارات وراء الاختلالات الأمنية

    الأمم المتحدة: أكثر من 10 آلاف قضية اعتداء على النساء في اليمن عام 2016

    8 قتلى من المتمردين الحوثيين في معارك عنيفة غرب شبوة

    الملك سلمان يؤكد على أهمية المحافظة على وحدة اليمن

  • عربية ودولية

    » افتتاح القمة العربية في الأردن والقضية الفلسطينية وصراعات المنطقة تتصدر جدول أعمالها
    افتتح العاهل الأردني، الملك عبد الله الثاني، أولى جلسات القمة العربية السنوية بكلمة أكد فيها أن السلام في الشر

    احتفال عسكري.. وأرفع وسام أردني للعاهل السعودي

    دعوات لإتاحة زواج التونسيات بغير المسلمين

    الرباعية العربية : ماتقوم به طهران من "تأجيج طائفي" يعيق جهود حل أزمات المنطقة !

    أتراك الخارج يبدأون التصويت على استفتاء الدستور

  • تقارير وحوارات

    » السلطان قابوس بن سعيد يحسم خيار من يخلفه
    قالت مصادر خاصة في سلطنة عمان ان السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان قد حسم خيارات وصيته لمن يخلفه وعين السيد أسع

    شاهد : سيلفي ثالث للملك سلمان مع وزيرة إندونيسية وأمها يشعل مواقع التواصل

    وفاة 63 ألف طفل في اليمن العام الماضي لسوء التغذية

    الأمم المتحدة تحذر من مجاعة وشيكة في اليمن

    بريطانيا تتخذ أول خطوة للخروج من الاتحاد الأوروبي

  • شؤون خليجية

    » محللون : قيمة أرامكو السعودية ستتجاوز تريليون دولار بعد خفض الضرائب
    بحسب محللين في شركتي "ستانفورد سي. بيرنشتاين آند كو" و "ريشتاد إنيرجي" فإن خفض الضرائب سيؤدي إلى زيادة أرباح ش

    قطار فائق السرعة لحجاج بيت الله الحرام في 2018

    5مليارات جنيه استرليني حجم الاستثمارات القطرية في بريطانيا بعد خروجها من الاتحاد

    أمين عام اتحاد غرف دول الخليج : أسباب فنية وراء تأجيل الربط الحديدي الخليجي

    لجنة تحقيق بعد غرق شوارع في الكويت

  • رياضة

    » منتخب البرازيل أول المتأهلين لكأس العالم 2018
    أصبح منتخب البرازيل أول المتأهلين لكأس العالم 2018 لكرة القدم ليحتفظ بسجله المثالي باعتباره الوحيد الذي شارك ف

    بعد خبر توقيف ميسي السيء .. غريمه رونالدو يخسر أولى مباراته في مسقط رأسه

    لماذا منع الفيفا " ليونيل ميسي" من المشاركة في 4 مباريات دولية؟!

    المنتخب الوطني يفوز على طاجكستان ويحتل المركز الثاني في المجموعة السادسة

    المنتخب اليمني يدعو الجماهير في قطر إلى مؤازرته في مباراة اليوم أمام طاجيكستان

  • اقتصاد

    » النفط يرتفع مع تعطل إمدادات في ليبيا واحتمالات تمديد اتفاق أوبك
    عززت أسعار النفط يوم الأربعاء المكاسب التي حققتها في الجلسة السابقة بدعم من تعثر إمدادات النفط الليبية وتوقعات

    استقرار الذهب مع تركيز المستثمرين على جدول أعمال ترامب

    الدولار إلى أدنى مستوى في 4 أشهر

    النفط يهبط مع زيادة الحفارات الأمريكية وسط شكوك بشأن تمديد اتفاق أوبك

    الجزائر تطرح مناقصة عالمية لشراء 50 ألف طن من القمح الصلد

  • تكنولوجيا

    » الحقيقة كاملة ستعلنها الشركة المصنعة اليوم عن هاتف "غالاكسي إس 8"
    بعد أشهر من التسريبات والتقارير الإعلامية عن هاتف "غالاكسي إس 8" من سامسونغ، يأتي وقت الحقيقة، اليوم الأربعاء،

    خدمة «الموقع المباشر» ميزة سحرية جديدة تطلقها فيس بوك

    سامسونج تطرح نسخة جديدة من جالاكسى نوت 7 بعد سحبه من الأسواق

    ابتكار نظارات تسمح برؤية أكبر عدد من الألوان!

    صور مسربة تكشف تصميم هواتف نوكيا المقبلة

  • جولة الصحافة

    » الداخلية السعودية تضع شرط جديد لزواج المواطنة السعودية من الأجنبي المولود في المملكة
    قالت مصادر اعلامية سعودية ان وزارة الداخلية منعت زواج المواطنات السعوديات من الأجنبي المولود في المملكة إذا وك

    عاجل : مدافعية الجيش الوطني تقصف دار الرئاسة في العاصمة صنعاء والرعب يسيطر على الميليشيات

    شاهد : أكاديمي بجامعة إب يلجأ للعمل في "بسطة" ليوفر لقمة العيش

    قرار جديد لوزارة العمل السعودية يسمح لليمنيين بالعمل في مجال الهواتف المحمولة بالمملكة (تفاصيل)

    سعودي يفاجئ المحكمة ويتخذ هذا القرار بحق خادمة قتلت طفلته

الرئيس هادي : اشقائنا في التحالف العربي قدموا اروحهم رخيصة لانقاذ اليمن وبفضلهم اصبحت 80 % من الاراضي اليمنية محررة
كتب
21 فبراير .. يوم الزحف
الثلاثاء 31 يناير 2012 الساعة 04:33
كتب بقلم / همدان العليي [caption id="attachment_10574" align="alignleft" width="102" caption="همدان العليي"]همدان العليي [/caption] كنت في السابق أتفهّم سبب رفض بعض الفئات، الموجودة في الساحات وخارجها، للحل السياسي التوافقي المتمثل بالمبادرة الخليجية، فالرجل الذي كان عليه أن يوقّع على وثيقة خروجه من القصر الرئاسي معروف بالمراوغة والكذب ونكث العهود والمواثيق، ومن الصعب تصديق أنه هذه المرّة سيصدُق وينفذ وعده ويرحل بكل هدوء. وقتها لم يفهم من يساورهم شعور عدم جدوى المبادرة الخليجية أن الحال قد تغيّر، وأن اليوم ليس كالأمس وأن الرئيس المنتهية ولايته علي عبدالله صالح لا يملك اليوم ما كان يملكه بالأمس من مقومات تساعده على البقاء والتفوّق على معارضيه. والأهم أنه لم يؤمن هؤلاء بحقيقة أن العائلة الدولية تحرص على إنجاح عملية الانتقال السلمي للسلطة في اليمن، ومن أجل ذلك تًُلوّح بعصاها بين الحين والآخر لترهب وتوجع أي طرف يسعى إلى عرقلة عملية التغيير في اليمن. اليوم لا يملك هؤلاء سبباً مقنعاً يجعلهم يثبتون على رأيهم ويبقون رافضين ومعادين للحل التوافقي الذي تم التوقيع عليه في 23 نوفمبر من العام الماضي بمدينة الرياض، فأغلب العقبات التي كانوا يعتقدون أنها ستكون سبباً في إفشال الحل السياسي التوافقي قد تم تجاوزها، ورحل صالح في يوم 22 يناير، وباتت الأجواء مهيأة أكثر لتنفيذ باقي بنود الحل الخليجي. ألا يكفي إذن، أما آن الأوان لأن نتوقف عن التشكيك والتخوين والرفض، أما آن الأوان لأن نتفق جميعاً لتنفيذ بقية ما جاء في آلية المبادرة الخليجية لنُخرج البلاد من النفق المظلم وننقذ العباد من الوضع المزري الذي يعيشونه، أما آن لنا أن نفكر في معاناة اليمنيين التي زادت ودامت منذ أكثر من 11 شهراً؟!. بعد حوالي ثلاثة أسابيع نحن مقدمون على خطوة مهمة في تاريخ اليمن، حيث سيتم إن شاء الله في 21 فبراير القادم انتخاب رئيس جديد بعد أكثر من 21 سنة حكم فيها علي عبدالله صالح اليمن الموحد؛ طويت هذه السنوات بإيجابياتها وسلبياتها. هناك من يقلّل من أهمية الذهاب والإدلاء بالأصوات في ذلك اليوم كون المشير عبدربه منصور هادي مرشحاً توافقياً، والعملية ليست تنافسية، لكني أعتقد أنه من الضروري أن يشارك الجميع في هذه العملية لكي تكون الشرعية الشعبية بجانب الشرعية الدولية الممنوحة من المبادرة الخليجية.. فالمشير عبدربه منصور هادي، القائم بأعمال رئيس الجمهورية يحتاج منّا إلى أن نعطيه الشرعية الشعبية كي نعزز الثقة في داخله لمواجهة المرحلة القادمة، وليستطيع بصرامة أن يتعامل مع الصعوبات والتحديات التي ستواجهها اليمن في المرحلة الصعبة القادمة. الصناديق يجب أن تمتلئ بأصوات الثائرين في الساحات والقاعدين في المنازل، فقد ولّى زمن النداءات والتحريض للزحف إلى القصر الجمهوري وإلى المؤسسات الحكومية لإسقاطها. يجب أن نهيئ الناس اليوم في الساحات والمنازل ونحشدهم للزحف إلى صناديق الاقتراع لانتخاب الرئيس الجديد. Hamdan_alaly@hotmail.co m
إقراء ايضاً