الرئيسية
  • محليات

    » عاجل : الجيش الوطني بتعز يعلن السيطرة على القصر بالكامل بعد مقتل قائد الحرس الجمهوري (تحديث مستمر + صور)
    الجيش والمقاومة استوليا على مجموعة من الأسلحة والصواريخ الموجهة التي كانت بحوزة الانقلابيين

    قرقاش: متحدون مع السعودية لمواجهة إيران

    الصحة العالمية: الكوليرا تفتك بحياة 473 يمنياً خلال شهر

    بحضور محافظ محافظة عدن .. رئيس الوزراء يفتتح قاعة «الاتحاد»

    رئيس الوزراء يوجه بصرف مساعدات مالية لأسر شهداء وجرحى مجزرة الصحافيين بتعز

  • عربية ودولية

    » جون ماكين: فلاديمير بوتين أخطر من «داعش»
    عتبر السيناتور الأمريكي جون ماكين، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، يشكل خطرا أكبر من خطر تنظيم داعش الإرهابي.

    وفاة رئيس الوزراء اليوناني الأسبق كونستانتين ميتسوتاكيس

    كوريا الشمالية تجري تجربة صاروخية جديدة باتجاه بحر اليابان

    بكين ترفض رواية أميركا لحادث طائرات فوق بحر الصين

    غارات جوية جنوبي ليبيا بعد قصف مصري لدرنة

  • تقارير وحوارات

    » تعرّف على موعد وصول ترامب للسعودية والجدول الزمني للزيارة‎
    يغادر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الولايات المتحدة اليوم الجمعة 19 مايو للقيام برحلته الخارجية الأولى منذ تول

    عاجل : فرنسا تعلن فوز إيمانويل ماكرون للرئاسة

    خامنئي يلتقي «المهدي المنتظر» في سرداب مسجد جمكران ويطالبه بـ«تجريع» واشنطن السم

    دونالد ترامب : الأسد قتل الأبرياء والضربة العسكرية "انتصار للعدالة"

    البيت الأبيض ينتقد الهجوم الكيميائي في سوريا ويربط بين ضعف أوباما وممارسات بشار الأسد

  • شؤون خليجية

    » مفتي المملكة يصف المتراجعين عن تحريم الموسيقى بـ "المنتكسين"
    مفتي عام المملكة الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ، الدعاة الذين غيروا موقفهم تجاه سماع الموسيقى والأغاني، وتراجعوا عن

    في إطار ابتعاث الدفعة الثانية من برنامج "وظيفتك_ وبعثتك" "السعودية" تستكمل إجراءات ابتعاث 30 شابة سعودية لدراسة الطيران

    محام إماراتي سجين ينال جائزة حقوقية مرموقة

    مفتي المملكة : الإكثار من العمرة مضر.. واحدة تكفي

    أتربة وغبار على معظم مناطق المملكة العربية السعودية

  • رياضة

    » وداع أسطوري لـ «ملك روما»
    ودع جمهور نادي روما قائده وملهمه فرانشيسكو توتي بأفضل طريقة بعدما ملأ مدرجات ملعب «الأولمبيكو» في مباراة جنوى

    أوزيل يسخر من توقعات الصحفيين لنهائي كأس الاتحاد

    السعودية تتأهل كأفضل ثالث في كأس العالم للشباب 

    برشلونة بطلاً لكأس إسبانيا للمرة الـ29 في تاريخه

    آرسنال بطل كأس الاتحاد الإنجليزي على حساب تشيلسي

  • اقتصاد

    » الذهب يصعد بفعل ضبابية مستقبل
    سجل الذهب أعلى مستوى في نحو 4 أسابيع في رد فعل على انخفاض الدولار

    بدء تشييد شبه جزيرة وصل نهاية 2017

    هبوط في دولار المصرف المتحد و أبو ظبي الإسلامي

    سحب سيارات «بي إم دبليو» المعيبة اليوم من دولة الإمارات العربية المتحدة

    الأصول الأجنبية السعودية تواصل الهبوط وسط زيادة الاقتراض الخارجي

  • تكنولوجيا

    » الفيس بوك تعارض مشروع قانون ألماني لمكافحة الكراهية 
    عارضت شبكة التواصل الاجتماعي فيس بوك مشروع قانون ألماني لمكافحة الكراهية والتحريض على الإنترنت.

    سناب شات تجبر تفعيل الموقع الجغرافي لاستخدام الفلاتر ‎

    الفيس بوك تعارض مشروع قانون ألماني لمكافحة الكراهية

    تحديثات آبل و مشكلة استنزاف البطارية الأبدية !

    الجهاز المحمول Acer Nitro 5 سيكون مناسب للاعبين نظراً لتكلفته المعقولة

  • جولة الصحافة

    » ماكرون أمام اختبار بوتين!!
    اللقاء الأول بين الرئيسين الفرنسي إيمانويل ماكرون والروسي فلاديمير بوتين

    يرلندا الشمالية... هل حان زمن الانفصال والوحدة؟

    زعيم كوريا الشمالية يشرف على اختبار سلاح جديد مضاد للطائرات

    شاهد : الملك سلمان يشعل تويتر بهذه التغريدة قبل قليل

    عاجل : ابو بكر العطاس نائباً لرئيس لجمهورية

فراس اليافعي
وعــــــــــادت عـــــــــــدن
السبت 18 يوليو 2015 الساعة 23:48
فراس اليافعي
كعادتها، تلفظ شواطئ عدن الطاهرة كل الأجسام الدخيلة على ثقافتها، فما بالكم بمليشيات متمردة بطشت وطغت ومارست أبشع أشكال الجرائم الإنسانية، وما جريمة قصف قارب التواهي إلا نموذج للقبح المتجذر في تجاعيد وجه المخلوع صالح، وحلفيه مراهق مرّان، عبدالملك.
 
للشهر الرابع تواليا، ملأت أجواء الحزن والتعاسة وجه عدن الجميل وأهلها. لكن عدن لا تعترف بالاستسلام مطلقا، كما عُرف في تاريخها، وكانت أول من حمل راية المقاومة في اليمن، رافضة أن يسلبها مدنيتها قوم لا يجيدون غير طاعة فرعونهم الأكبر، جاءوا من كهوف الجاهلية مشمّرين ثيابهم، يبحثون عن الجنة في عدن، كما أوهمهم لعينهم، بينما الأغبياء وسيدهم لا يعلمون أن جنتنا عدن، حاضنة الأديان والثقافات والتسامح مع كل من دخلها مسالما.
 
من المفارقات العجيبة، أن عدن وطهران، احتفلتا معا في ليلة واحدة، هي الليلة التي تجّرع فيها أوغاد المراهق والمخلوع مرارة الانكسار في عدن، بعد أن ظلت طهران على مدى السنوات الماضية حليفا كبيرا للحوثيين ومؤخرا لصالح، استخدمتهم كورقة شبيهة بأوراقها في الشرق الأوسط لتدعم موقفها في مفاوضات ملفها النووي مع كبريات دول العالم، وها قد تخلت عنهم بعد أن وقعت اتفاق النووي لتنهي أزمة دامت 12 عاما حوصرت خلالها اقتصاديا، وفي المقابل صرفت وجهها عن سلالمها بعد أن وصلت إلى غايتها.
 
عدن تخلع عباءة الحوثي وصالح التي أجبرت على ارتدائها مرغمة، وتتخلص الآن من رائحة هذه العباءة المقرفة، وينثر البحر نسيمه المنعش ليستبدل الأوبئة التي ابتليت بها هذه الحاضرة بسبب جثث متعفنة لرهط متعفنين، وبدأت بوادر الانفراج تلوح بالأفق بمساندة سيخلدها التاريخ للتحالف العربي المشترك بقيادة المملكة العربية السعودية، بتدريب مقاتلين وإنزالهم إلى ساحة المعركة مرورا بمدرعات وعربات ومعدات عسكرية حديثة، ووصولا إلى توفير غطاء جوي، إلى جانب الدور الفعال للمقاومة الجنوبية على أرض الميدان والذي بدوره أسهم بدرجة في تحقييق كل ذلك.
 
يبدو الجميع متعجلا هذه المرة للانتصار، فالمقاتلين متشوقين لمعانقة مدنهم وحاراتهم وتطهيرها من دنس الأوغاد، وفيما هم في غمرة ذلك بعد تأمينهم مدينة خور مكسر ومطار عدن الدولي، سوف يستقبل المطار أولى الوفود الحكومية العائدة من الرياض،في القريب العاجل لتباشر مهامها العاجلة الممثلة في تأمين جميع مناطق عدن أمام عودة الجميع، وإنقاذ الوضع الصحي المتهالك، وانتشال المدينة من كارثة إنسانية محدقة. بعد ذلك يأتي الدور على بقية المحافظات المحتلة.
 
عدن تنتصر..
إقراء ايضاً