الرئيسية
  • محليات

    » الكشف عن صفقة خطيرة أبرمها صالح مع الحوثيين مقابل السماح بإقامة فعالية السبعين
    كشفت مصادر محلية عن صفقة خطيرة ابرمها المخلوع صالح مع قيادات الحوثي مقابل السماح بإقامة فعالية المؤتمر في ميدا

    عبدالملك الحوثي يتوسل ويسترضي صالح

    شاهد الصورة : الصماد ينقلب على الحوثيين ويصل ميدان السبعين قبل قليل تحت حراسة مشددة

    فتح يستغرب من الحملة الممنهجة التي يتعرض لها بسبب مطالبته للمنظمات بتسليم تقاريرها نشاطها الاعاثي

    الوزير عطية يترأس اجتماعاً للجنة العلماء والمرشدين بمقر شؤون حجاج اليمن

  • عربية ودولية

    » كيم جونغ أون يرد على "تفاؤل ترامب" بأوامر عكسية
    قالت وسائل الإعلام الرسمية في كوريا الشمالية، الأربعاء، إن زعيم البلاد كيم جونغ أون أمر بإنتاج مزيد من محركا

    القوات العراقية تقتحم قضاء تلعفر من جهة جديدة

    تصادم بين سفينة حربية أمريكية وسفينة تجارية شرقي سنغافورة

    إطلاق سراح أطفال سودانيين من تنظيم داعش في ليبيا

    القوات العراقية تستعيد "العبرة" على مشارف تلعفر

  • تقارير وحوارات

    » وزير خارجية إيران: سنتبادل الزيارات الدبلوماسية مع السعودية قريبا
    قالت طهران يوم الأربعاء إن وفودا من إيران والسعودية ستتبادل الزيارات الدبلوماسية قريبا مما يشير إلى تحسن محتمل

    ملامح الاحتواء العربي للعراق لا تروق لإيران وقطر

    مقتدى الصدر يزور الامارات بعد السعودية

    قطر تعترف بتسييس الحج وتتذرّع بحجج واهية

    ارتفع ضحايا حادثة تصادم قطارين في مصر إلى أكثر من 150 قتيلا وجريحا

  • شؤون خليجية

    » بالصورة.. شاهد العاهل السعودي و وليّ عهده في الحج قبل 19 عامًا
    أظهرت صورة نادرة تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي، العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، ونجله محمد

    السفير السعودي لدى اليمن يزف في تغريدة جديدة بشرى لليمنيين

    السعودية: وفاة الأمير بندر بن فهد آل سعود

    المملكة تقرر «سعودة» العمالة في 12 قطاعًا وظيفيًا بمكة

    قرقاش عن الراحل "عبد الرضا": حزننا يا أهل الخليج جماعي

  • رياضة

    » نيمار يستميل برشلونة بعد قرار مقاضاته
    استعاد لاعب باريس سان جيرمان الفرنسي وبرشلونة الإسباني السابق، نيمار جونيور، الذكريات مع لاعبي الفريق الكتال

    لوكاكو يرد على رونالدو : ميسي أفضل يا صديقي

    غوارديولا يتحدث عن إمكانية شراء مانشستر سيتي لميسي

    كريستيانو رونالدو يتصدر غلاف “فيفا 2018” (صورة)

    صورة : لفتة إنسانية من لاعبي ريال مدريد بقيادة مارسيلو

  • اقتصاد

    » على خطى "الخنفساء".. فولكسفاغن تعيد ميكروباص الستينيات
    أعلنت شركة فولكسفاغن الألمانية للسيارات، أنها ستعيد صناعة الميكروباص الشهير، الذي اشتهر خلال فترة الستينيات و

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأربعاء 23/8/2017

    السعودية تبيع صكوكًا مقومة بالريال بـ 3.5 مليار دولار

    الذهب "يتلقى دعما من التدريبات العسكرية" الأميركية الكورية

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 22/8/2017

  • تكنولوجيا

    » مايكروسوفت تُحدث تطبيقها Office Lens بدعمه المسح الضوئي المتعدد
    في شهر أبريل من العام الماضي كان الظهور الأول لتطبيق الماسح الضوئي “Office Lens” من مايكروسوفت من على متجري أب

    "أوريو".. مزايا "استثنائية" بنظام تشغيل أندرويد الجديد

    غوغل تكشف النقاب رسميًا عن “أندرويد أوريو”.. تعرف على مزاياه

    6 خطوات مهمة للتغلب على بطء الهاتف

    تسريبات تكشف معلومة غريبة عن الشاحن اللاسلكي لآيفون 8

  • جولة الصحافة

    » الجوازات: منع نقل كفالة المرافقين بين أفراد أسر المقيمين
    أكدت المديرية العامة للجوازات، أن التعليمات تمنع نقل كفالة المرافقين بين أفراد الأسرة الواحدة من المقيمين، سوا

    قطر على خطى إيران والحوثيين في منع الحج

    مطالب شعبية بإعفاء مواليد السعودية من رسوم الوافدين

    إخلاء فندق في مكة من الحجاج بسبب حريق

    «الفلك الدولي»: عيد الأضحى الجمعة الأول من سبتمبر المقبل

محمد مقبل الحميري
المؤتمر واللقاء المشترك والبيان الدستوري
الجمعة 6 فبراير 2015 الساعة 21:39
محمد مقبل الحميري
 
وبضدها تتميز الأشياء فرغم الأخطاء والسلبيات الكبيرة التي ارتكبها قادة المؤتمر الشعبي العام ومساهماتهم الفاعلة بماوصلت اليه البلاد اليوم انتقاما مما حصل لهم في ٢٠١١م ، الا ان الأحداث تؤكد ان المؤتمر اكثر الاحزاب والقوى السياسية اليمنية مرونة ومقدرة على التعايش مع كل القوى المختلفة في حده الأدنى.. 
 
بينما الاحزاب التي كانت هي الفاعلة في احداث ثورة فيراير ٢٠١١م بفعل الزخم الشعبي التواق للتغيير الا انها عندما تمكنت من المشاركة الفاعلة في السلطة خسرت سلاحها الفاعل والاهم المتمثل في الزخم الشعبي وقوته في الشارع ، بسبب أنانية هذه الاحزاب وعدم وجود برنامج موحد يجمعها وتهافتها على التحاصص المقيت ، وتجاهلت تضحيات الشباب المستقل ونست الشهداء وأهملت الجرحى ، مما مكن للثورة المضادة ان تنقض على هذه السلطة ألمهلهلة ساعدها في ذلك انتقام النظام السابق وتؤاطؤ الدول الراعية برئاسة الولايات المتحدة وإجادة الدورة الماكر للمبعوث الأممي جمال بن عمر الذي قام بدور مشبوه ، هذه هي عقلانية المشترك والحوارات الاخيرة التي انساقوا اليها بعضهم غباء والبعض الاخر ربما خيانة وتئآمراً ..
 
الوقت ليس وقت تلاوم فالشباب المغدور بهم بمختلف توجهاتهم ومشاربهم ( حزبيين ومستقلين) ليس أمامهم الا الاستمرار في ثورتهم السلمية لاستعادة ثورتهم واستكمال أهدافها ورفض العنف وعدم الانجرار الى المواجهات المسلحة بأي حال من الأحوال ، خاصة ان لديهم الان رؤية يلتفون حولها لتطبيقها والمتمثلة بمخرجات الحوار الوطني الشامل المقرة داخليا وخارجيا ، فالظرف ديق جداًجداً.
اللهم أحقن دماء اليمنيين وجنب وطننا الفتن ما ظهر منها وما بطن ، وأخرجه الى بر الأمان.
إقراء ايضاً