الرئيسية
  • محليات

    » الحكومة اليمنية ترحب بزيارة الصحفيين الأجانب إلي اليمن ولنقل الحقيقة للعالم كما يقدموها في تقاريرهم
    رحبت الحكومة اليمنية بزيارة الصحفيين الأجانب الى جميع أنحاء اليمن وتقديم تقاريرهم عما يرونه .

    عاجل : تفاصيل المكالمة الهاتفية بين الرئيس هادي وولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان

    أمن عدن يستنكر تضليل الجزيرة وتزويرها للحقائق بوجود سجون سرية للتعذيب في عدن وحضرموت

    شاهد : الخبجي يحرج مجلس الزبيدي وبن بريك ويحضر لقاء الرئيس هادي بأعضاء مجلس النواب

    قطر تحاول إثارة الفتنة مجددا .. حقيقة الانقلاب في القصر الملكي السعودي والاتفاق على تعيين بحاح مكان الرئيس هادي

  • عربية ودولية

    » وفاة طالب أمريكي،بعد أيام من أطلاق سراحه من سجون كوريا الشمالية
    أعلنت أسرة الطالب الأمريكي أوتو وورمبير الثلاثاء، وفاته في مستشفى سينسناتي

    السعودية تعلن أنها صدت هجوما لثلاثة زوارق مسلحة في مياهها وإيران تتهمها بقتل صياد

    السعودية تحظر الفراولة المصرية

    شاهد.. اللحظات الأولى لكارثة المدمرة الأميركية

    الجيش الروسي ربما قتل البغدادي في غارة بسوريا اواخر ايار/مايو

  • تقارير وحوارات

    » الأمير محمد بن نايف.. نبذة عن أول حفيد يتسلم ولاية العهد في السعودية
    أصدر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، أوامر ملكية ، صباح اليوم الأربعاء، غير بموجبها نظام الحكم بالممل

    أوامر ملكية يعفي الأمير محمد بن نايف من ولاية العهد و اختيار الأمير محمد بن سلمان ولياً للعهد

    الانتخابات البرلمانية الفرنسية : حزب ماكرون بصدد تحقيق فوز كاسح في الجولة الثانية

    مصدر مسؤول: المملكة لا يمكن أن تسمح لتركيا بإقامة قواعد عسكرية على أراضيها

    الحكومة المصرية في تقريرها للبرلمان: تيران وصنافير ترجع ملكيتهما لقبيلة قريش

  • شؤون خليجية

    » الأمير محمد بن نايف يبايع الأمير محمد بن سلمان
    بايع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز في قصر الصفا بمكة المكرمة اليوم صاحب السمو الملكي الأم

    بالصور.. مكافحة المخدرات تطيح بشبكة ترويج السموم عن طريق السناب شات

    أوامر ملكية سعودية بإنشاء نيابة عامة مستقلة ومدير جديد للأمن العام

    السجن والجلد لشاب حاول نزع عباءة فتاة

    خادم الحرمين يتوّج بجائزة «شخصية العام الإسلامية».. ويستقبل أئمة ومؤذني المسجد الحرام ووزير الحج والعمرة

  • رياضة

    » بنزيما يتطلع للتتويج بالألقاب مع ريال مدريد
    أكد الفرنسي كريم بنزيما مهاجم ريال مدريد الأسباني أنه لا يخطط لمغادرة أبطال أوروبا، وأن حلمه هو الفوز بمزيد من

    صورة. إبراهيموفتش يثير الجدل حول انتقاله إلى لوس أنجلوس جلاكسي

    كريستيانو رونالدو يواجه أزمة جديدة

    رونالدو سيقابل بيريز رفقة عرض باريس سان جيرمان “

    7 لاعبين مرشحين للرحيل عن ريال مدريد في الميركاتو

  • اقتصاد

    » تراجع الدولار يرفع "الملاذ الآمن"
    ارتفعت أسعار الذهب، الجمعة، مع تراجع الدولار وعزوف المستثمرين عن المخاطرة بسبب أحداث جيوسياسية

    النفط يسجل أكبر هبوط للنصف الأول في 20 عاما

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية ليوم الأربعاء 21/6/2017

    صعود قياسي للأسهم السعودية.. والمراعي لأعلى مستوى

    تراجع صادرات الخام السعودية إلى 7.006 مليون ب/ي في أبريل

  • تكنولوجيا

    » تطبيق جديد من مايكروسوفت لتحويل الكلام إلى نص
    أطلق "مرآب مايكروسوفت Microsoft Garage"، وهو مشروع لشركة "مايكروسوفت" يحول أفكار موظفيها إلى مشاريع حقيقية

    فيسبوك يحمي صور "البروفايل" بخاصية جديدة

    تصميم "مجنون" من أبل لمتجر جديد

    الهند: إطلاق 31 قمراً صناعياً على متن صاروخ واحد

    إليك الحلّ.. ماذا تفعل عند نسيان كود PIN أو كلمة المرور!؟

  • جولة الصحافة

    » وفاة مدبر اغتيال صحفية روسية مشهورة
    أفاد مصدر مطلع لوكالة نوفوستي، بوفاة لوم علي غايتوكايف، المجرم المحكوم عليه بالمؤبد لتدبيره جريمة اغتيال الصحف

    70% من الشركات الصينية تنتهك لوائح تلوث الهواء

    رئيسة الوزراء البريطانية تجري مشاورات صعبة لتشكيل ائتلاف حكومي

    شاهد بالصورة رئيس فرنسا يرد على اتصالات المواطنين.. شخصياً

    تركيا سترحّل اليوم الجمعة المصور الفرنسي المحتجز لديها

كتب
أعشق دموعك
الخميس 26 يناير 2012 الساعة 14:44
كتب

بقلم / عبدالسلام الشريحي :

يوم السبت الماضي كنت مع مجموعة من الزملاء في إحدى استراحات صنعاء وعند إلقاء باسندوة كلمته على أعضاء مجلس النواب في جلسة إقرار قانون الحصانة لصالح وأركان نظامه وتزكية عبدربه مرشحاً توافقياً كانت الاستراحة مليئة بالناس وكان بالجميع، يسمعون إليه بصمت تام وقبل الانتهاء من الكلمة بكى باسندوة فصفق الجميع، نظرت في وجوههم وكلهم في عيونهم دمعة فرح وكأنهم يقولون أخيراً وجدنا مسؤولاً يبكي علينا لا نبكي على أنفسنا منه.

رغم كل من زايد على دموع دولة الرئيس ورغم أنني أكره الكتابة للمسؤولين مدحاً أو ثناء، أجد نفسي مضطراً للاعتراف بأن الدموع لم تكن عادية ولم تكن كاذبة وللدموع شأن كبير نحو تحول حقيقي لخدمة الوطن تحت قيادة الرجل، هكذا أثبتت تصرفات باسندوة على الأقل حتى الآن.

أزعم بأن دموع الرجل غسلت رجساً منتشراً في البرلمان وألانت قلوباً قاسية بين النواب واستنهضت وطنية غابت عند الكثير من أصحاب المصالح ومثلت لحظة فارقة وبداية توبة عند المغرر بهم من السياسيين.

قال البعض بأنه بكى كي يقبل الجميع بمنح حصانة لصالح وكلنا يعرف أن الحصانة كانت في طريق إقرار قانونها بدموعه أو بدون دموعه أولاً وأن الرجل انضم للثورة وطالب برحيل صالح ثانياً، لذا فهو ليس من فريق الدفاع عن صالح ولم تكن دموعه إلا حرقة على الوطن وما وصل إليه واستغاثة لإنقاذه من هاوية سحيقة تنتظره، وبالمناسبة ليست المرة الأولى التي يبكي فيها الرجل على وطنه.

ليست وحدها الدموع ما جعلتني أتفاءل بمرحلة جديدة مشرقة لليمن، فالرجل ومن نفس المكان الذي بكى فيه قال سنعمل لأن تكون اليمن كتركيا وماليزيا وبعيداً عن إمكانية تحقق ذلك الآن لكنه يبقى حلماً مشروعاً وممكنا في المستقبل إذا ما تضافرت الجهود وصدق الجميع وكلنا يعرف كيف كانت تركيا وماليزيا قبل النصف الأخير من القرن المنصرم.

منذ توليه المنصب دعا باسندوة إلى انتهاج سياسة تقشفية في حكومته وهذا مؤشر هام جداً في صدق الرجل وحسن نواياه، ويبقى المهم ألا نسيئ الظن بالرجل ودموعه وأن نعطيه الفرصة لنرى وإن فعل كما فعل السابقون فلنكن جميعاً ضده وسأبدأ أنا بنقده والقول بأن الأيام أثبتت بأن دموعه كانت دموع تماسيح وربما في نفس هذا العمود وبهذه الصحيفة أيضاً.

الجمهورية نت

إقراء ايضاً