الرئيسية
  • محليات

    » شاهد بالصور : إحدى قريبات أفراد المرور المعتدى عليهم في عدن تنشر صور وتفاصيل جديدة حول الواقعة التي هزت الرأي العام
    كنا في جولدمور قبل المطاعم نحافظ على نظام المرور وعددنا حوالي تسعة أشخاص اوقفنا سيارة كورلا بدون رقم فيها عاكس

    من هو اللواء الركن فرج البحسني محافظ محافظة حضرموت ( سيرة ذاتية )

    عاجل : قرارات جمهورية بتعيينات عسكرية رفيعة ( الأسماء )

    عاجل : صدور قرارات جمهورية بتعيين ثلاثة محافظين لحضرموت وشبوة وسقطرى ( الأسماء )

    مقتل أحد ابناء تعز في صنعاء بسبب إدلاءه بشهادته في قسم الشرطة

  • عربية ودولية

    » قوات الاحتلال تنصب حواجز عسكرية وتكثف من تواجدها جنوب جنين
    نصبت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم حواجز عسكرية، وكثفت من تواجدها العسكري

    انهيار أرضي في الصين يطمر البيوت والسكان

    بالصور.. مناوشة روسية أميركية "مخيفة" في السماء

    وفاة طالب أمريكي،بعد أيام من أطلاق سراحه من سجون كوريا الشمالية

    السعودية تعلن أنها صدت هجوما لثلاثة زوارق مسلحة في مياهها وإيران تتهمها بقتل صياد

  • تقارير وحوارات

    » الرئيس الروسي يعترف أنه كان عميل استخباراتي غير شرعي
    ليس كل واحد قادرًا على التخلي عن حياته العادية وأقاربه، وترك بلاده لسنوات عديدة، ووضع حياته في خدمة الوطن

    الأمير محمد بن نايف.. نبذة عن أول حفيد يتسلم ولاية العهد في السعودية

    أوامر ملكية يعفي الأمير محمد بن نايف من ولاية العهد و اختيار الأمير محمد بن سلمان ولياً للعهد

    الانتخابات البرلمانية الفرنسية : حزب ماكرون بصدد تحقيق فوز كاسح في الجولة الثانية

    مصدر مسؤول: المملكة لا يمكن أن تسمح لتركيا بإقامة قواعد عسكرية على أراضيها

  • شؤون خليجية

    » اليونسكو تتوِج الشارقة العاصمة العالمية للكتاب لعام 2019
    اختارت اللجنة الدولية لعواصم الكتاب العالمية في منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) الشارقة

    السجن 5 سنوات وغرامة 3 ملايين ريال لمطلقي هذه العبارة على مواقع التواصل في السعودية

    الأمير محمد بن نايف يبايع الأمير محمد بن سلمان

    بالصور.. مكافحة المخدرات تطيح بشبكة ترويج السموم عن طريق السناب شات

    أوامر ملكية سعودية بإنشاء نيابة عامة مستقلة ومدير جديد للأمن العام

  • رياضة

    » زيدان يصدم ابنه إنزو بالرحيل عن ريال مدريد
    اكدت صحيفة "ماركا" الإسبانية اليوم أن الفرنسي إنزو زيدان لاعب ريال مدريد قرر مغادرة النادي هذا الصيف

    ريال مدريد ينوي ضم مهاجم برشلونة السابق ساندرو

    نيمار لميسي ” كرة القدم بدونك ليست كرة قدم “

    بيع أغلى قميص بتاريخ كرة السلة

    تطورات مثيرة فى صفقة إنتقال موراتا لمانشستر يونايتد !

  • اقتصاد

    » أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأربعاء 28/6/2017
    تحديث بمتوسط اسعار الصرف في محلات وشركات الصرافة للريال اليمني مقابل العملات الاجنبية للشراء والبيع اليوم الأر

    النفط يتراجع بسبب "تخمة المعروض"

    النفط يرتفع لليوم الرابع

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد 25/6/2017

  • تكنولوجيا

    » تخلص من اكبر مشكل يعاني منه مستعملي الاندرويد (Google Play Services has stopped)
    في بعض الأحيان قد تواجه خطأ مثل "للأسف توقفت خدمات غوغل بلاي" على هاتفك اندرويد

    معالج Snapdragon 450 يسعى لبطارية تدوم طويلًا وبسعر مناسب

    فيسبوك تعلن عن تجاوزها عتبة ملياري مستخدم نشيط شهريا

    استخدام iOS 10.3.1 غير ممكن بعد الآن على أجهزة آبل الذكية

    الإتحاد الأوروبي يغرّم قوقل بأكثر من ملياري دولار للتلاعب بنتائج البحث

  • جولة الصحافة

    » وفاة مدبر اغتيال صحفية روسية مشهورة
    أفاد مصدر مطلع لوكالة نوفوستي، بوفاة لوم علي غايتوكايف، المجرم المحكوم عليه بالمؤبد لتدبيره جريمة اغتيال الصحف

    70% من الشركات الصينية تنتهك لوائح تلوث الهواء

    رئيسة الوزراء البريطانية تجري مشاورات صعبة لتشكيل ائتلاف حكومي

    شاهد بالصورة رئيس فرنسا يرد على اتصالات المواطنين.. شخصياً

    تركيا سترحّل اليوم الجمعة المصور الفرنسي المحتجز لديها

محمد مقبل الحميري
لنستبدل شعار الموت بشعار الحياة
الأحد 14 سبتمبر 2014 الساعة 22:48
محمد مقبل الحميري
ما أحوجنا الى ان نحل شعار الحياة بدلا عن شعار الموت ، والرحمة لكل البشر بدلا عن شعار اللعنة ، والنصر لمكارم الأخلاق ، لان ديننا الإسلامي الحنيف يحث على الحياة واحترام آدمية الإنسان الذي اصله واحد لا فضل لاحد من بني البشر على الآخر إلا بالتقوى ، فقد قال تعالى في محكم كتابه مقررا هذه الحقيقة :( يا أيها الناس انا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا ، ان أكرمكم عند الله اتقاكم) والنفس البشرية في الاسلام لها قدسيتها العظيمة واعتبر ان الاعتداء عليها بغض النظر عن معتقدها او لونها اعتداء على البشرية جمعاء ،
 
فقال عز من قائل : ( من قتل نفساً بغيرِ نفسٍ او فساد في الارض فكأنما قتل الناس جميعًا) ، والإسلام يدعو الى البناء والعمران لا الى الهدم والتخريب ، فقد قال صلى الله وسلم : ( اذا قامت الساعة وفي يد أحدكم فسيلة فليغرسها) ، وجعل الاسلام شرط دخول الجنة المحبة بين الناس فقال عليه السلام : ( لن تدخلوا الجنة حتى تؤمنوا ولن تؤمنوا حتى تحابوا ، ألا أدلكم على شئ اذا فعلتموه تحاببتم افشوا السلام بينكم ) فالقلوب الخالية من الحب خالية من الإيمان ، فما بالنا اليوم نرى جماعات وطوائف تدعي الإيمان وكلها حقد وبغض وتحمل أرواحا تدميرية ، لا تعرف للأخوة معنى ولا الرحمة قيمة ، تستبيح الدماء البريئة وتنتهك الأعراض وتستحل الأموال وتدعي انها تدافع عن الاسلام وهي تسئ له أكثر مما يسئ له أعداءه ، كيف لا ورسولنا الاعظم قد قال لنا :
 
( لا يزال المرء في بحبوحة من دينه مالم يصب دماً حراما ) وقال عليه السلام :(لهدم الكعبة حجراً حجراً أهون عند الله من سفك دم امرءٍ مسلم) ، كما قال صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع في صعيد عرفة : (ان دماءكم واعراضكم وأموالكم حرام عليكم كحرمة يومكم هذا في شهركم هذا في بلدكم هذا ، إلا هل بلغت ،، اللهم فاشهد) وقبل ذلك يقول الحق سبحانه : (ومن يقتل مؤمناً متعمدا فجزاؤه جهنم خالدا فيها ، وغضب الله عليه ولعنه واعد له عذاباً عظيماً) ، فالله سبحانه لم يتوعد احد كما توعد قاتل النفس البريئة ، فبأي دين اصبح البعض اليوم يسترخصون الدماء الطاهرة ويقتلونها تقرباً الى الله كما يدعون ، فأي ظلال اكبر من هذا الظلال ، وأي انحراف فكري اكبر واعظم من هذا الانحراف ، وصدق الحق سبحانه القائل (قل هل ننبؤكم بالاخسرين اعمالاً الذين ضل سعيهم في الحياة الدنيا وهم يحسبون أنهم يحسنون صنعاً) .
 
 
ان كل من يستبيح الدماء ولو بالكلمة او التحريض فإنه مشارك في هذا الجرم العظم ، فلنعلي من قيم المحبة والتسامح والإخاء ونعذر بعضنا بعضاً فيما نختلف فيه ،  فلكل شخص او طرف رأيه وتفكيره ، ولنجعل من التنوع الفكري عامل قوة لا عامل ضعف وفرقة ، ونستبدل هذه الشعارات التي تدعوا للدمار والخراب والتي لا تصيب إلا ابناء الوطن الواحد والدين الواحد واللغة الواحدة والأصل الواحد ، نستبدلها بقيم المحبة وشعارات تعطي للحياة قيمتها ورونقها ، وتبعث الأمل في النفوس ، ونعمل جميعا معاً على تطبيق مخرجات الحوار التي توافق عليها اليمنيون ونتجه لتأسيس وطن يتسع للجميع وفق الثوابت الوطنية وفي مقدمتها الوحدة والجمهورية والديمقراطية والمواطنة المتساوية وفقا لقيم الاسلام النبيلة ، فنحن قوم أعزنا الله بالإسلام ومهما ابتغينا العزة بغير الاسلام آذلنا الله .
 
      اللهم الف بين قلوبنا واجعلها عامرة بحبك وحب الخير للوطن وللإنسانية جمعا.
 
*عضو مجلس النواب - عضو مؤتمر الحوار الوطني 
إقراء ايضاً