الرئيسية
  • محليات

    » شيخ قبلي بارز في شبوة يهنئ فخامة رئيس الجمهورية بحلول شهر رمضان المبارك
    بعث الشيخ سالم بن محمد الجساري شيخ قبيلة اهل جسار ومعرف قبيلة الواحدي بمحافظة شبوة رسالة تهنئة لفخامة الرئيس ا

    عاجل : نص كلمة فخامة رئيس الجمهورية إلى الشعب اليمني في الداخل والخارج بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك

    عاجل : الجيش الوطني بتعز يبدأ الآن باقتحام القصر الجمهوري

    الحزن يخيم على تعز بعد استشهاد أصغر وأشجع مصور صحفي في اليمن وربما العالم بأسره (صور)

    وزارة الإعلام تدين مجزرة الميليشيا بحق صحافيين في تعز

  • عربية ودولية

    » تعليق إضراب الأسرى بعد اتفاق مع سجون الاحتلال
    أعلنت هيئة شؤون الأسرى الفلسطينيين تعليق إضراب مئات الأسرى عن الطعام المستمر منذ 41 يوما

    مقتل شخصين دافعا عن مسلمة في أميركا

    مقاتلتان صينيتان تعترضان طائرة أميركية

    تحسبا لصاروخ كوري شمالي.. تجربة أميركية "معقدة جدا

    الباحة: أول رئيس محكمة يتحرى الهلال

  • تقارير وحوارات

    » تعرّف على موعد وصول ترامب للسعودية والجدول الزمني للزيارة‎
    يغادر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الولايات المتحدة اليوم الجمعة 19 مايو للقيام برحلته الخارجية الأولى منذ تول

    عاجل : فرنسا تعلن فوز إيمانويل ماكرون للرئاسة

    خامنئي يلتقي «المهدي المنتظر» في سرداب مسجد جمكران ويطالبه بـ«تجريع» واشنطن السم

    دونالد ترامب : الأسد قتل الأبرياء والضربة العسكرية "انتصار للعدالة"

    البيت الأبيض ينتقد الهجوم الكيميائي في سوريا ويربط بين ضعف أوباما وممارسات بشار الأسد

  • شؤون خليجية

    » شاهد : ميلانيا ترامب تصل الرياض في زي محتشم على غير عادتها
    وصلت ميلانيا ترامب، زوجة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى العاصمة السعودية الرياض اليوم السبت برفقة زوجها في أ

    صحيفة سعودية تعلن عن أول أيام شهر رمضان المبارك (حسابات فلكية )

    الأمن العام السعودي يرصد 50 ألف ريال مكافأة لمن يبلغ عن مخالف لنظام الاقامة والعمل

    بعد عام على تقليص صلاحياتها.. هيئة الأمر بالمعروف تعود لشوارع وأسواق السعودية بحلة جديدة

    وفاة ملك الصحافة السعودية "تركي السديري" عن 73 عاماً

  • رياضة

    » آينتراخت فرانكفورت × بوروسيا دورتموند .. أرقام واحصائيات قبل المواجهة
    أبرز الأرقام والاحصائيات قبل المباراة بين آينتراخت فرانكفورت وبوروسيا دورتموند

    يوفنتوس أمام لاتسيو في نهائي الكأس .. خطوة نحو الثلاثية

    ريال مدريد يقترب من حسم لقب الدوري الإسباني لكرة القدم بعد فوزه على اشبيلية

    تشيلسي يحقق لقب الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم للمرة السادسة في تاريخه

    يوفنتوس يعلن ضم "المغربي" بن عطية رسمياً إلى صفوف فريقه

  • اقتصاد

    » قرار أوبك يهوي بالنفط
    تراجعت أسعار النفط بنحو 4 بالمئة، الخميس، لتتجه صوب تسجيل أكبر هبوط يومي في 3 أسابيع،

    تعرف على الدول وعددها التي أيدت الاتفاق السعودي الروسي بخفض إنتاج النفط

    أسعار الذهب ترتفع لأعلى مستوى في أسبوعين

    روسيا والسعودية ترفعان أسعار النفط

    تعرف على الخسائر التي سببها أكبر هجوم إلكتروني في التاريخ "فيروس الفدية"

  • تكنولوجيا

    » ترجمات الأفلام.. "وكر خطير" لفيروسات القراصنة
    اكتشفت شركة الأمن والحماية "تشيك بوينت"، ثغرة جديدة يمكن أن تسمح للمهاجمين بالوصول إلى هاتف الضحية المحمول أو

    استعدوا لتوديع منفذ "USB" الشهير

    دراسة: قلة النوم "تأكل" الدماغ

    ثغرة برمجية جديدة تثير مخاوف من هجمات إلكترونية

    فيسبوك يطلق ميزة جديدة .. تعرف على سبب إطلاقها..!!

  • جولة الصحافة

    » شاهد : الملك سلمان يشعل تويتر بهذه التغريدة قبل قليل
    ولاقت التغريدة آلاف المشاركات والإعجاب من النشطاء والشخصيات السياسية العامة، وتم تداول التغريدة على نطاق واسع.

    عاجل : ابو بكر العطاس نائباً لرئيس لجمهورية

    بالصور : هوية زائر لليمنيين أصبحت اقامة رسمية ومقيم ينشر صورة للإقامة الرسمية وهويته "زائر" السابقة

    إمارة مكة توضح حقيقة هرب عمال محطة للوقود توقّف فيها الأمير خالد الفيصل

    السلطات السعودية تعلن رفض تمديد«الخروج والعودة» للمقيمين إلا بإلغاء التأشيرة

محمد مقبل الحميري
‏مسيرة الحوثيين والمخرج الآمن للوطن
الثلاثاء 19 أغسطس 2014 الساعة 20:50
محمد مقبل الحميري
المسيرة التي دعى إليها سيد مران السيد عبدالملك الحوثي ، وطالب جماهيره في مختلف المحافظات الانطلاق في ركبها والمشاركة فيها وقبلها وجه تهديدا قويا للحكومة بأن رده سيكون قاسياً، لن اخوض بالحديث عن الخطاب والمسيرة وحجمها فبغض النظر عن ذلك ، إلا أني انظر لها وطنيا أنها ربما تقوض كل شئ وتدخل البلاد في انفاق مظلمة ، لا يستطيع المرء التكهن بنهايتها ، ونقول للأخوة الحوثيين اتقوا الله في هذا الوطن وراجعوا حساباتكم ، ومهما أخذتكم النشوة بسيطرتكم على محافظة عمران ، فإن الأمر اعقد مما تتصورون ، ولن تكون اليمن لقمة صائغة سهلة الابتلاع ، فلا تستدرجكم نفوسكم الى ما هو ابعد ، ولا شك ان ذلك سيكون ضرره على الوطن كبير وانتم جزء من هذا الوطن ، وأول من سيدفع ثمن ذلك ، ولن يستثنى احد من هذه الفتنة ، فبإستطاعتكم ان تزهقوا الارواح وتدمروا مدنا ومدارس وما تشاؤون من الدمار ، ولكن لن يكون باستطاعتكم البتة السيطرة على الوطن وأمنه واستتبابه ، مهما رفعتم من شعارات . 
 
أما الجرعة فرغم معارضتنا لها إلا أنكم لا يمكن ان تقنعوا السواد الاعظم من ابناء هذا الشعب أنكم ما خرجتم إلا من اجل إلغائها رحمة به ، خاصة ان منهجكم قد وضح والسيد عبد الملك قد اعلن أكثر من مرة انه سيعمل على استرداد الحق الالهي ، لاعتقاده انه أحق من سائر ابناء الوطن بالحكم والملك ، وأي دعوة أخرى ما هي إلا غلاف لهذه الدعوة ، وإذا كان الشعب اليمي قد ثار على من يستمد سلطته من الارض ولم يدعي الأحقية المطلقة في الحكم فإنه لن يقبل أبداً بمن يدعي انه خير من هذا الشعب وانه يستمد سلطته المطلقة من السماء ، لإيمانه ان دين الله لم يفرق بين عبادالله وليس لاحدٍ منهم أفضلية على الآخر إلا بالتقوى والعمل الصالح ، وليس بين الله وبين عباده نسب ،
 
 الأخوة الحوثيون : نخاطبكم خطاب الأخوة لاخوانهم ان تتقوا الله في هذا الشعب وفي أنفسكم ، وإذا اردتم التغيير فمن حقكم ذلك ولكن وفق الأطر القانونية والطرق المشروعة ، وليس بالاستعلاء وادعاء الأفضلية ، فإذا كنتم جادين وصادقين في في البناء والإصلاح فما عليكم إلا ان تسلموا السلاح الثقيل والمتوسط للدولة ومن حقكم ان تطالبوا الدولة ان تسحب السلاح من أي مليشية مسلحة او قبيلة او أي جهة غير سمية ، وأسسوا حزبا تنافسون الآخرين من خلاله ، وكونوا بناة قبل ان تهدموا الصوح ، وتسقطوا المعبد على من فيه ! 
 
الأخوة الحوثيون ان المتتبع للواقع يجد ان هناك تململا من عنجهيتكم لدى الكثير ، وأخشى ان تكون خطواتكم مغذي رئيسي للدواعش من حيث لا تحتسبون ،ولن تستطيعوا حينها ان تواجهوا الطوفان والفتنة العارمة ، وستكونوا انتم من سن هذه الفتنة التي لن تصيب الذين ظلموا من ابناء هذا الوطن خاصة ، نخاطبكم لعلكم تكونوا أرجى لسماع النصح وصوت العقل من هؤلاء الدواعش الذين سفكوا الدماء وذبحوا الأبرياء ، والكل  يقتل وهو يكبر ويذبح باسم الاسلام والاسلام من كل الضالين براء ، فديننا يدعو الى المحبة والرحمة والإخاء وليس للقتل والدمار والفناء ،،
 
الاخوة الحوثيون : العاقل من أتعض بغيره ، فانظروا  الى نوري المالكي رئيس وزراء العراق الذي كان يعتقد ان العراق قد دانت له بعربها وفرسها واكرادها ، مسلميها شيعة وسنة وأكراد ، ومسيحييها وصابئيها ويزيدييها ، وإذا به بين عشية وضحاها يجد نفسه وحيدا منبوذا تخلى عنه القريب و البعيد ، وبقت الجرائم التي ارتكبها في رقبته تلاحقه في الدنيا فإذا أفلت من هذه الملاحقة ، فمن ينجيه من ملاحقة اليوم الآخر !
 
   نناشدكم الله ان تعيدوا النظر في توجهكم الذي كارثته لن تكون على منطقة بعينها ولكنها ستشمل الصالح والطالح ، ونكرر القول ان بإمكانكم التدمير والقتل ولكن لن يكون بإمكانكم الحسم والقضاء والغلبة والسيطرة التامة.. وليس لنا جميعا من مخرج سوى الالتفاف حول الأخ الرئيس عبدربه منصور هادي لتنفيذ مخرجات الحوار ، ومن أراد غير ذلك فإنما يسبح عكس التيار وسيكون من نصيبه الغرق.
 
اسأل الله لنا ولكم الهداية .. وللوطن الخير والصلاح .
 
 
*عضومجلس النواب / عضومؤتمرالحوارالوطني الشامل
إقراء ايضاً